المركزي الأوروبي يتدخل في سوق السندات لوقف الاضطرابات

Wed Nov 16, 2011 11:33am GMT
 

روما/أثينا 16 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال متعاملون إن البنك المركزي الأوروبي تدخل لوقف موجة متسارعة من عمليات بيع السندات الحكومية في منطقة اليورو اليوم الأربعاء بعد أن دعت الولايات المتحدة إلى إجراء أكثر حزما لوقف تفشي أزمة الديون السيادية.

وتعافت الأسهم والسندات الأوروبية للدول الضعيفة في منطقة اليورو في بداية تعاملات اليوم إذ من المتوقع أن يعلن رئيس الوزراء الايطالي المكلف ماريو مونتي اليوم تشكيلة حكومة وحدة وطنية لتطبيق إصلاحات اقتصادية هيكلية تأخرت طويلا.

وقال متعامل في إشارة إلى تدخل البنك المركزي "تدخلوا بشكل كبير لشراء سندات ايطاليا واسبانيا لآجال بين سنتين وعشر سنوات." ونزلت عوائد السندات الحكومية الايطالية عن مستوى سبعة بالمئة الذي يعتبر مستوى الخطر.

وهبط اليورو والأسهم الأسبوع الماضي إذ امتدت مشكلات سوق السندات إلى فرنسا صاحبة التصنيف الائتماني الممتاز ‪AAA‬ ثاني أكبر اقتصاد في منطقة اليورو وإحدى الدعامات الأساسية لصندوق إنقاذ المنطقة. وبلغت علاوة المخاطر التي يطلبها المستثمرون لشراء السندات الفرنسية فوق عوائد السندات الألمانية العشرية القياسية مستوى جديدا منذ إطلاق اليورو فوق 190 نقطة أساس أمس الثلاثاء.

وضغط الرئيس الأمريكي باراك أوباما على أوروبا لأخذ إجراءات أكثر جرأة لإخماد الأزمة التي تواصل الانتشار.

ع ه - أ أ (قتص)