الذهب يحوم بالقرب من 1600 دولار والأنظار على بيانات

Tue Dec 27, 2011 7:39am GMT
 

سنغافورة 27 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - حوم الدول بالقرب من 1600 دولار للأوقية (الأونصة) اليوم الثلاثاء مع عزوف المستثمرين خلال أسبوع التداول الأخير للعام في ظل استمرار المخاوف بشأن أزمة ديون منطقة اليورو.

وأسفرت بيانات قوية للاقتصاد الأمريكي في الآونة الأخيرة عن موجة صعود للأصول عالية المخاطر مثل الأسهم والمعادن الصناعية ودفعت الذهب للارتفاع نحو نصف المئة الأسبوع الماضي.

وسيتطلع المستثمرون إلى مؤشرات جديدة على تعافي أكبر اقتصاد في العالم مع صدور بيانات اقتصادية هذا الأسبوع من بينها ثقة المستهلكين في ديسمبر وذلك في وقت لاحق اليوم.

وقال لي نينغ المحلل لدى شنغهاي سيفكو للعقود الآجلة "أسعار الذهب قد تصبح تحت ضغط من جراء ارتفاع الدولار في الأشهر القليلة القادمة حيث من المرجح أن يعزز تحسن التوقعات الاقتصادية في الولايات المتحدة مؤشر الدولار."

واستقر مؤشر الدولار دون تغير يذكر اليوم وهو بصدد الارتفاع لربع السنة الثاني على التوالي مع إقبال المستثمرين على العملة الأمريكية كملاذ آمن وسط مخاوف من تفاقم أزمة ديون منطقة اليورو.

وتراجع السعر الفوري للذهب إلى أدنى مستوى في أسبوع مسجلا 1591.09 دولار ثم تحسن قليلا إلى 1596.44 دولار في الساعة 0700 بتوقيت جرينتش منخفضا بذلك نصفا بالمئة عن الإغلاق السابق.

وهبط سعر عقود الذهب الأمريكية نصفا بالمئة أيضا إلى 1598.60 دولار.

وانخفضت الفضة في المعاملات الفورية 0.52 بالمئة إلى 28.90 دولار للأوقية.

وفقد البلاتين 0.28 بالمئة مسجلا 1420.75 دولار في حين تراجع سعر البلاديوم 0.91 بالمئة ليصل إلى 652 دولارا للأوقية.

أ أ (قتص)