الولايات المتحدة تدرس خيارات زيادة سقف الدين العام

Sun Jul 17, 2011 7:46am GMT
 

واشنطن 17 يوليو تموز (رويترز) - يدرس الرئيس الأمريكي باراك أوباما وأعضاء الكونجرس سبل رفع سقف الدين وخفض العجز في الولايات المتحدة اليوم الأحد مع قرب حلول الموعد النهائي للتوصل لاتفاق بشأن سقف الدين العام في الثاني من أغسطس آب وذلك تفاديا لتعثر عن سداد الدين الامريكي.

وقال أوباما إنه يريد الاستماع لزعماء الكونجرس في مطلع الاسبوع بشأن سبل المضي قدما في محادثات الدين المتعثرة ولكن مر أمس السبت دون الاعلان عن اجتماع في البيت الابيض.

وقد يعقد الاجتماع في وقت لاحق اليوم.

وينبغي أن يرفع الكونجرس سقف الدين العام البالغ 14.3 تريليون دولار حاليا قبل الثاني من أغسطس قبل أن تنفد الأموال المتاحة للحكومة لسداد اعبائها المالية وقد يسبب ذلك اضطرابا في الاسواق المالية العالمية وقد يدفع الولايات المتحدة لحالة من الركود الاقتصادي مرة اخرى.

ويريد الجمهوريون التوصل لاتفاق لخفض العجز في الميزانية قبل الموافقة علي رفع سقف الدين ولكن يختلفون مع الديمقراطيين بشأن كيفية تحقيق ذلك. ويريد البيت الابيض أن تتضمن الصفقة زيادة بعض الضرائب التي يدفعها المواطنون الاكثر غنى بينما يرفض الجمهوريون ذلك.

وتبدو احتمالات التوصل لاتفاق ضعيفة وقال مسؤولون إن أوباما ونائبه جو بايدن وغيرهما من المسؤولين في الادارة الأمريكية ناقشوا "الخيارات المختلفة" مع اعضاء الكونجرس وغيرهم يوم السبت دون احراز تقدم يذكر.

ه ل - أ أ (قتص)