مبادلة تبرم اتفاقا بمليار دولار مع بوينج

Tue Apr 17, 2012 9:12am GMT
 

(لإضافة قيمة الصفقة وتصريحات المدير التنفيذي)

أبوظي 17 ابريل نيسان (رويترز) - أعلنت وحدة مبادلة لصناعة الطيران عقدا بقيمة مليار دولار لبناء هياكل من الكربون المركب لبوينج وهو ما يعزز جهود الإمارات لتصبح منتجا رئيسيا في صناعة الطيران.

وبموجب الاتفاق ومدته عشرة أعوام تنتج الشركة ومقرها أبوظبي دعائم لقطاع الذيل للطائرة من طراز 777 ميني جامبو والجزء الرأسي من ذيل الطائرة 787 دريملاينر أحدث طائرة خفيفة لبوينج.

وقالت بوينج إن هذا هو أول اتفاق إسناد مباشر لانتاج مكونات في العالم العربي. وتعتمد شركات الطيران بشكل متزايد على المكونات الخفيفة في طائراتها لتعزيز كفاءة استهلاك الوقود.

وقال حميد الشمري المدير التنفيذي لمبادلة لصناعة الطيران لرويترز "انه تقريبا مثل اتفاقاتنا السابقة مع ايرباص والينيا ايرماتشي. سيجري الدفع وفقا للتسليمات."

وأضاف أن الخطوة تتفق وهدف مبادلة لصناعة الطيران التابعة لمبادلة للتنمية بأن تصبح واحدة من أكبر خمسة موردين في صناعة الطيران.

وبدأت وحدتها ستراتا تسليم أجزاء جناح الطائرة ايرباص ايه330-340 قبل 18 شهرا من مصنع في العين.

ووفقا للاتفاق الذي أبرم خلال مؤتمر للطيران في أبوظبي ستبدأ ستراتا تسليم أجزاء الذيل إلى بوينج في 2013.

وقالت الشركتان إن اتفاقا استراتيجيا وقع في الآونة الأخيرة يؤهل ستراتا لتصبح موردا لزعنفة رأسية أو مثبت الطائرة دريملاينر 787.   يتبع