زين السعودية تقترب من اتفاق قرض وتتكبد خسائر في الربع/1

Tue Apr 17, 2012 1:37pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من ماثيو سميث

دبي 17 ابريل نيسان (رويترز) - قالت شركة زين السعودية للاتصالات المثقلة بالديون إنها أوشكت على استكمال صفقة لإعادة تمويل قرض مرابحة قيمته 2.6 مليار دولار يستحق في يوليو تموز بعد أن أعلنت عن خسائر فصلية جديدة.

وقالت الشركة في بيان إلى البورصة السعودية إنها "بصدد إنهاء المستندات والترتيبات اللازمة لإعادة تمويل هذه المرابحة بإتفاقية أخرى متوسطة الأجل تحل محلها وتمتد لمدة خمس سنوات. وسوف تعلن الشركة عن التفاصيل اللازمة بهذا الخصوص في قت لاحق."

ومازالت الشركة تسعى لتحقيق أرباح فصلية منذ نحو أربع سنوات حينما أطلقت خدماتها وتبلغ خسائرها المتراكمة الآن نحو عشرة مليارات ريال (2.67 مليار دولار) بعدما أعلنت عن خسائر في الربع الأول من العام الحالي قدرها 420 مليون ريال وذلك مقارنة مع خسائر بلغت 532 مليون ريال في الربع الأول من 2011.

وتوقع محللون استطلعت رويترز آراءهم أن تمنى الشركة بخسارة فصلية قدرها 410 ملايين ريال في المتوسط.

ويبلغ إجمالي خسائر زين السعودية الآن نحو 72 بالمئة من رأسمالها بينما تنص قواعد البورصة السعودية على أن الشركات المدرجة يجب أن تخفض رأسمالها إذا تجاوزت الخسائر 75 بالمئة.

واقترحت الشركة خفض رأس المال المساهم به نحو 66 بالمئة ثم إصدار أسهم جديدة بقيمة ستة مليارات ريال بحسب بيان نتائجها المالية في الربع الأخير من العام الماضي.

وقالت الشركة "تجاوزت المطلوبات المتداولة الموجودات المتداولة ولديها خسائر متراكمة. تعتقد الشركة بأنها سوف تتمكن من الوفاء بالتزاماتها من خلال قيامها بعملياتها الاعتيادية وجهودها في تأمين التمويل اللازم المشروط بإعادة هيكلة رأس مال الشركة. وبناء عليه فلقد تم إعداد القوائم المالية الأولية المرفقة على أساس مبدأ الاستمرارية في النشاط."   يتبع