الذهب مستقر مع تفاقم القلق بشأن ديون ايطاليا

Tue Nov 8, 2011 7:08am GMT
 

سنغافورة 8 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - حومت أسعار الذهب فوق مستوى 1790 دولارا للأوقية (الأونصة) اليوم الثلاثاء بعد ان قفزت أكثر من اثنين بالمئة في الجلسة السابقة مدعومة بالطلب على المعدن النفيس كملاذ آمن للمستثمرين بينما اجتذبت ايطاليا الاضواء في أزمة ديون منطقة اليورو.

وارتفعت أسعار السندات الحكومية الايطالية مقتربة من أعلى مستوياتها في 15 عاما مما وضع ثالث أكبر اقتصاد في أوروبا في بؤرة أزمة ديون المنطقة رغم جهود صانعي السياسة الذين يسعون جاهدين لاحتواء العدوى المتفاقمة.

وقال هو شين تشيانغ المحلل في جينروي فيوتشرز "سيواصل الذهب التحرك صعودا بسب الوضع في منطقة اليورو ولن يجد مشكلة في تجاوز مستوى 1800 دولار على المدى القصير."

لكن هو حذر من أن الأسعار قد تشهد تصحيحا نزوليا بعد اختراق الذهب لهذا المستوى وذلك تحت ضغط من مبيعات لجني أرباح.

وبحلول الساعة 0623 بتوقيت جرينتش تراجع الذهب في المعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1791.40 دولار للأوقية نزولا من أعلى مستوى في ستة أسابيع ونصف الاسبوع عند 1798.09 دولار الذي بلغه في الجلسة السابقة. وتحرك الذهب في نطاق ضيق يبلغ نحو خمسة دولارات خلال اليوم.

وارتفع الذهب في المعاملات الامريكية 0.1 بالمئة إلى 1793.10 دولار للأوقية.

وهبطت الفضة في المعاملات الفورية 0.34 بالمئة إلى 34.74 دولار للأوقية كما تراجع البلاتين 0.67 بالمئة إلى 1644.49 دولار للأوقية.

لكن البلاديوم ارتفع 0.23 بالمئة إلى 659.99 دولار للأوقية.

ن ج - أ أ (قتص)