تصريحات باروزو تدفع اليورو للصعود مع ضعف الإقبال على المخاطرة

Wed Sep 28, 2011 9:23am GMT
 

لندن 28 سبتمبر أيلول (رويترز) - ارتفع اليورو أمام الدولار اليوم الأربعاء بعد أن أفاد مسؤول كبير في الاتحاد الأوروبي أنه سيجري إتخاذ مزيد من الإجراءات لحل أزمة الديون لكن العملة تظل عرضة لضغوط بيع في ظل غياب خطوات حاسمة لتعزيز ميزانيات إنقاذ منطقة اليورو.

وقال جوزيه مانويل باروزو رئيس المفوضية الأوروبية في خطاب حالة الاتحاد إنه يتوقع أن يعمل البنك المركزي الأوروبي على ضمان استقرار منطقة اليورو مشيرا إلى أن البنوك اليونانية قد تتلقى مزيدا من المساعدات.

وأضاف أن منطقة اليورو يمكن أن تصدر سندات مشتركة فور حدوث مزيد من التكامل.

وارتفع اليورو في أحدث تحرك 0.2 بالمئة إلى 1.3623 دولار. وقلصت العملة بعض مكاسب الجلسة السابقة حينما صعدت إلى 1.3668 دولار.

لكن مستثمرين حذروا من أن صعود اليورو اليوم بفعل تصريحات باروزو وتعافيه أمس الثلاثاء نتيجة لمقترحات تعزيز صندوق الاستقرار المالي الأوروبي وقوامه 440 مليار يورو يمكن أن يكون مؤقتا.

ومازالت المخاطر مرتفعة أمام اليورو هذا الأسبوع مع تصويت البرلمان الفنلندي على مقترحات بتوسيع نطاق صندوق الاستقرار المالي اليوم بينما سيصوت البرلمان الألماني غدا الخميس.

وفي هذه الأثناء ارتفع الين مدعوما بتحويلات مالية يابانية من الخارج وعمليات شراء من جانب مصدرين يابانيين قبل نهاية ربع السنة ونهاية النصف الأول من السنة المالية اليابانية.

وهبط الدولار 0.5 بالمئة إلى 76.42 ين.

وتراجع اليورو 0.3 بالمئة إلى 104.13 ين.   يتبع