منظمة: ايطاليا ستحتاج مزيدا من خفض الميزانية

Mon Nov 28, 2011 11:14am GMT
 

روما 28 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في تقرير اليوم الاثنين إنه سيتعين على الحكومة الايطالية الجديدة أن تكثف جهودها لخفض العجز إذ من المنتظر أن يدخل الاقتصاد في ركود وينكمش بما يصل إلى 0.5 بالمئة العام المقبل.

وعزز تقرير المنظمة التي تتخذ مقرا في باريس المخاوف المتزايدة من أن يكون ثالث أكبر اقتصاد في أوروبا قد دخل بالفعل في الركود مما يهدد بعدم تحقيق أهداف الميزانية.

وقال التقرير إن الاقتصاد ربما سجل انكماشا في أواخر 2011 ومن المتوقع أن يظل النمو ضعيفا في 2012.

وتوقع التقرير نمو الناتج المحلي الاجمالي الايطالي 0.7 بالمئة في 2011 وانكماشه 0.5 بالمئة في 2012 مقارنة مع توقعات رسمية للحكومة بنمو نسبته 0.7 بالمئة في 2011 و0.6 بالمئة في 2012.

م ح - أ أ (قتص)