برنت يتراجع تحت ضغط احتمال السحب من المخزون الاستراتيجي

Wed Mar 28, 2012 12:18pm GMT
 

(لتحديث الأسعار مع تغيير المصدر)

لندن 28 مارس اذار (رويترز)- تراجعت أسعار العقود الآجلة لخام برنت للجلسة الثانية على التوالي تحت ضغط من احتمال السحب من مخزونات النفط الاستراتيجية في الولايات المتحدة ودول أوروبية.

لكن النفط مازال يلقى دعما من المخاوف بشأن الامدادات مع تصاعد التوترات بين إيران والغرب ومشاكل للانتاج في بحر الشمال وأنباء عن تعرض حقول نفطية في جنوب السودان للقصف.

وانخفض سعر برنت تسليم مايو أيار 1.110 دولار إلى 124.44 دولار للبرميل بحلول الساعة 1038 بتوقيت جرينتش. وزاد الخام نحو 16 بالمئة منذ بداية العام.

وتراجعت عقود الخام الأمريكي الخفيف 96 سنتا إلى 106.37 دولار للبرميل.

ونشرت جريدة فرنسية أن السحب من الاحتياطي الاستراتيجي سيجري خلال أسابيع. وتشهد فرنسا انتخابات رئاسة في مايو أيار.

ويراقب المتعاملون احتمال السحب من الاحتياطي منذ أن ارتفع السعر بفعل مخاوف بشأن عقوبات على صادرات النفط الإيرانية وتطبق العقوبات بالكامل في يوليو تموز.

وقال مسؤول بالحكومة الأمريكية إن الولايات المتحدة لم تغير موقفها من استخدام الاحتياطيات النفطية المخصصة للطوارئ وإنها تبقي "كل الخيارات على الطاولة" فيما يتعلق بمواجهة ارتفاع أسعار النفط.

ويراقب المستثمرون مخزونات الخام لتحديد مدى شح الامدادات.   يتبع