المخاوف بشأن إيران تبقى النفط عند حوالي 125 دولارا

Mon Mar 19, 2012 10:56am GMT
 

(لتحديث الأسعار وتغيير المصدر)

لندن 19 مارس اذار (رويترز) - استقر سعر مزيج برنت خام القياس الأوروبي حول مستوى 125 دولارا اليوم الإثنين مع تصاعد التوترات بسبب برنامج إيران النووي الذي دعم الأسعار ما عوض أنباء عن زيادة انتاج السعودية وجهود الولايات المتحدة لتخفيف المخاوف المتعلقة بالامدادات.

وكانت التهديدات بعمل عسكري ضد إيران خامس أكبر مصدر للنفط في العالم قد اثارت القلق في أسواق الطاقة ودفعت اسعار النفط للارتفاع فارتفع سعر برنت بنحو 17 بالمئة منذ بداية العام.

ووافقت إيران على جولة جديدة من المحادثات مع المجتمع الدولي بشأن برنامجها النووي الذي تصفه بأنه سلمي لكن محللين يقولون إن العقوبات الغربية على إيران اثرت على صادرات النفط وهناك مخاوف من أن يؤدي عمل عسكري إلى الاضرار بالصادرات بدرجة أكبر.

ومع تجاوز سعر النفط لمستوى 125 دولارا للبرميل وهو ما قد يعطل النمو العالمي زادت السعودية انتاجها وتعتزم الولايات المتحدة السحب من مخزوناتها للحد من اثر المخاوف المتعلقة بإيران.

وفي الساعة 1020 بتوقيت جرينتش بلغ سعر برنت 125.04 دولار للبرميل منخفضا 77 سنتا بعد أن جرت تسويته على ارتفاع بأكثر من ثلاثة دولارات في الجلسة السابقة.

ونزل سعر الخام الأمريكي 36 سنتا إلى 106.70 دولار للبرميل بعد ارتفاعه دولارين يوم الجمعة الماضي.

وتدعمت أسعار النفط كذلك بتوقعات اكثر إشراقا للاقتصاد الأمريكي ودلائل على الاستقرار في منطقة اليورو ما ساعد على دفع الاسهم الاسيوية للارتفاع اليوم.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)

(قتص)