الشرطة المصرية تفض اعتصام ميدان التحرير

Sat Nov 19, 2011 10:58am GMT
 

القاهرة 19 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - فضت شرطة مكافحة الشغب المصرية اليوم السبت الاعتصام الذي نظمه محتجون بميدان التحرير في وسط القاهرة أثناء الليل بعد تجمع حاشد لنحو 50 ألف شخص أغلبهم من الإسلاميين لمطالبة المجلس الأعلى للقوات المسلحة بنقل السلطة إلى حكم مدني.

وذكر شهود من رويترز أن نحو مئة محتج اعتصموا في الميدان حيث أزالت الشرطة خياما وصادرت مقاعد ولافتات كانوا أقاموها. ووقعت بعض الاشتباكات البسيطة.

وقام ليبراليون وأحزاب يسارية بمسيرة إلى ميدان التحرير أيضا أمس الجمعة إلا أن أغلب المشاركين في التجمع الحاشد كانوا من الإسلاميين.

واحتج المشاركون أيضا على مبادئ دستورية اقترحها علي السلمي نائب رئيس الوزراء المصري تتيح للمجلس الأعلى حصانة من رقابة البرلمان على ميزانية الجيش.

ومن المقرر أن تجري المرحلة الأولى من انتخابات مجلس الشعب المصري في 28 نوفمبر تشرين الثاني وهي أول انتخابات منذ الاطاحة بالرئيس المصري حسني مبارك في انتفاضة شعبية في 11 فبراير شباط.

وشارك أكثر من 39 حزبا وجماعة سياسية في التجمع الحاشد أمس بعد انهيار المفاوضات التي كانت تجري بين جماعات إسلامية والحكومة المصرية بشأن المبادئ الدستورية.

ع ش - أ أ (سيس)