تريشيه يقول الأزمة "لم تنته بعد"

Sat Oct 29, 2011 12:43pm GMT
 

(لحذف كلمة زائدة في العنوان)

برلين 29 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال رئيس البنك المركزي الأوروربي جان كلود تريشيه في مقابلة مع صحيفة ألمانية من المقرر نشرها غدا الأحد إن أزمة الديون السيادية في منطقة اليورو لم تنته بعد وإن الوقت مازال مبكرا لكي نقول إن كل شيء على ما يرام.

وفي المقابلة التي من المقرر ظهورها في عدد الأحد من صحيفة فيلت ام زونتاج قال تريشيه إنه على الرغم من ذلك واثق من قدرة حكومات منطقة اليورو على استعادة الاستقرار المالي بشرط تفعيل قواعد اتفاقية الاستقرار الخاصة بالمنطقة بشكل شامل وأكثر قوة.

وقال إن الاتفاقات التي توصل إليها زعماء الاتحاد الأوروبي هذا الأسبوع يجب سنها على نحو بالغ الدقة والسرعة.

وأضاف أن البنك المركزي الأوروبي سيتابع بدقة تقدم تدابير الإصلاح التي تتخذها الحكومات وقال إن الوقت حان "لرؤية بعض التحركات الملوسة".

وقال تريشيه للصحيفة الألمانية بحسب النص الأولي الصادر في وقت مبكر من اليوم السبت "لم تنته الأزمة بعد".

وصرح تريشيه في واحدة من آخر المقابلات التي يجريها في فترة توليه قيادة البنك المركزي الأوروبي قائلا "ولكن بعد القرارات التي اتخذت هذا الأسبوع فإني على ثقة رغم كل شيء في نجاح الحكومات في استعادة الاستقرار المالي."

وقال إن ذلك يتطلب "تطبيق قواعد اتفاقية الاستقرار والنمو على نحو أكثر دقة وقوة."

وقال "تحتاج القرارات التي جرى التوصل إليها في القمة إلى تنفيذ دقيق للغاية وفي التوقيت المناسب. يمتلك زعماء حكومات منطقة اليورو برنامجا ويقع الآن أمام هذه الحكومات والمفوضية الأوروبية الاضطلاع بالعمل الشاق."   يتبع