معاهدة أمريكية مكسيكية لمكافحة الجريمة

Fri Sep 30, 2011 8:00am GMT
 

انسنادا (المكسيك) 30 سبتمبر أيلول (رويترز) - اتفق حكام ولايات على طول حدود المكسيك والولايات المتحدة على بحث سبل وضع قاعدة بيانات مشتركة تمكنهم من تبادل بيانات الحمض النووي وغيرها من المعلومات عن المجرمين في إطار جهود لوقف تهريب الاسلحة والمخدرات بين البلدين.

وأعلن المسؤولون الاتفاق أمس الخميس في نهاية مؤتمر سنوي لحكام الولايات على جانبي الحدود.

وكانت سوزان مارتينيز حاكمة ولاية نيومكسيكو هي حاكمة الولاية الامريكية الوحيدة التي تحضر مع ثلاثة حكام من الجانب المكسيكي من بين ستة وجهت لهم الدعوة للحضور.

ولم يحضر ريك بيري الحاكم الجمهوري لولاية تكساس المؤتمر ولم توقع ولايته على الاتفاق النهائي.

وتصاعد عنف المخدرات على طول الحدود في السنوات القليلة الماضية مع شن الحكومة المكسيكية وبدعم أمريكي حملة ضد عصابات تهريب المخدرات والاسلحة والمهاجرين بطريقة غير مشروعة عبر الحدود التي تمتد لمسافة 3200 كيلومتر.

ي ا - أ ف (سيس)