الشرطة الامريكية تبدأ فض اعتصام احتلال لوس انجليس

Wed Nov 30, 2011 11:50am GMT
 

لوس انجليس 30 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - فضت شرطة مكافحة الشغب الامريكية اعتصام نشطاء مناهضين لوول ستريت امام مجلس بلدية لوس انجليس اليوم الأربعاء وألقت القبض على 12 شخصا على الأقل بموجب أمر الإخلاء الذي أصدره رئيس البلدية.

وضيقت أعداد كبيرة من قوات الشرطة الخناق على الاعتصام المستمر منذ ثمانية اسابيع بعد منتصف الليل وأعلنت ان مئات المحتجين المتجمعين على الأرصفة والشوارع المحيطة بمجلس البلدية هم مشاركون في "تجمهر غير قانوني" وأمرتهم بالتفرق والا واجهوا الاعتقال.

وكان اعتصام لوس انجليس الذي تسامح معه المسؤولون لأسابيع على الرغم من تدخل مدن أخرى لفض اعتصامات مماثلة من بين اكبر التجمعات على الساحل الغربي المتضامن مع حركة احتلال وول ستريت التي بدأت منذ شهرين احتجاجا على عدم التكافؤ الاقتصادي وإسراف النظام المالي الأمريكي.

وظل الحشد صاخبا ولكن مسالما باستثناء بعض المشاحنات الصغيرة في البداية.

وترك 20 محتجا على الأقل المنطقة فورا وحملوا خيامهم ومتعلقاتهم الى خارج مقر الاعتصام وتبعهم آخرون رافقتهم الشرطة في الخروج.

واجتاحت الشرطة بعد ذلك المتنزه وألقت القبض على من رفضوا المغادرة وتفكيك مخيم الاعتصام. وهدمت الخيام بعد أن فتشتها الشرطة بكشافات ضوئية. وشوهد 12 شخصا على الأقل مكبلين في غضون 90 دقيقة من تدخل الشرطة.

وأظهرت لقطات للتلفزيون المحلي اعدادا كبيرة من رجال الشرطة وعربات الدورية والحافلات والمركبات الاخرى التي تجمعت في استاد دودجر على بعد بضعة كيلومترات قبل الهجوم. ودفعت هذه اللقطات المؤيدين الى التدفق على المنطقة للتضامن مع النشطاء.

وبعد قليل من بدء الإجلاء في لوس انجليس أصدر رئيس البلدية انتونيو فيلارايجوسا الذي رحب بالمحتجين في البداية بيانا قال فيه إن المدينة تتخذ "إجراء محسوبا لإغلاق المتنزه.

"كنا نريد أن نعطي الناس كل فرصة للمغادرة سلميا. أطلب من كل من لايزال في المتنزه ان يغادر طوعا.. رجاء."

د ز - أ ف (سيس)