أمريكا تسحب تحذيرا من وجود قنابل في فنادق بنيجيريا

Thu Nov 10, 2011 1:02pm GMT
 

لاجوس 10 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - سحبت السفارة الأمريكية في نيجيريا اليوم الخميس تحذيرا أصدرته من تفجيرات قد تتعرض لها ثلاثة فنادق فاخرة في العاصمة النيجيرية أبوجا قائلة إن تحسين إجراءات الأمن حول الفنادق وعلى طرق سريعة رئيسية قلل الخطر.

وكانت السفارة حذرت الرعايا الأمريكيين يوم الأحد وطلبت منهم تفادي الذهاب إلى الفنادق الثلاثة التي قالت إنها قد تكون مستهدفة خلال عطلة عيد الأضحى التي بدأت في مطلع الأسبوع بعد أن قتل متشددون إسلاميون 65 شخصا على الأقل في هجمات منسقة بالأسلحة والقنابل في مدينة داماتورو بشمال البلاد يوم الجمعة.

ورفض مستشار الأمن القومي في نيجيريا التحذير الذي أصدرته السفارة الأمريكية قائلا إنه لا يستند إلى معلومات جديدة.

وقالت السفارة "ألغيت التعليمات الصادرة لموظفي الحكومة الأمريكية بتفادي فنادق نيكون لاكشاري وشيراتون وترانسكورب هيلتون."

وطورت جماعة بوكو حرام التي تعمل في شمال نيجيريا أساليبها ويعتقد مسؤولو أمن أنها على اتصال مع جناح القاعدة في شمال أفريقيا.

وشنت الجماعة الإسلامية المتشددة هجمات في العاصمة النيجيرية مرتين من بينهما هجوم شنه انتحاري بسيارة ملغومة على مقر الأمم المتحدة في أبوجا أدى إلى سقوط 26 قتيلا في أغسطس آب.

وهجمات الجمعة التي وقعت في شمال شرق البلاد النائي هي الأعنف منذ أن بدأت الجماعة حملة مسلحة ضد الحكومة النيجيرية عام 2009 . وأعلنت الجماعة مسؤوليتها عن الهجمات التي خلفت عشرات الجثث في الشوارع وحولت اقساما للشرطة إلى أنقاض.

أ م ر - أ ف (سيس)