مقتل 12 متمردا ماويا في هجوم بجنوب الفلبين

Mon Aug 1, 2011 11:42am GMT
 

مانيلا أول أغسطس اب (رويترز) - قال متحدث باسم الجيش الفلبيني اليوم الاثنين إن جنودا فلبينيين صدوا هجوما لمتمردين ماويين استهدف قرية نائية في جزيرة مضطربة بجنوب البلاد وقتلوا 12 من المقاتلين في احدث واقعة في تصاعد لأنشطة المتمردين الشهر الماضي.

وكثف المقاتلون من أنشطتهم في الوقت الذي يتأهب فيه مفاوضون للحكومة والمتمردين لاستئناف مفاوضات في العاصمة النرويجية أوسلو في أواخر الشهر الجاري للتوصل إلى اتفاق سياسي لإنهاء تمرد استمر 40 عاما وأسفر عن مقتل 40 ألف شخص وإبعاد المستثمرين.

وقال الميجر يوجينيو أوسياس إن عضوا في ميليشيا محلية قتل أيضا عندما أغار نحو مئة متمرد من جيش الشعب الجديد أمس الأحد على إقليم أجوسان دل سور بجزيرة مينداناو في جنوب البلاد.

وقال أوسياس للصحفيين "كانوا يبحثون عن طعام وكانوا يجبرون السكان على الانضمام لحركة التمرد. لكن مجموعة صغيرة من أفراد ميليشيا خاضت قتالا وانخرطت مع المتمردين في معركة استمرت ساعة."

وعززت قوات حكومية مدعومة بطائرات الهليكوتر أفراد الميليشيا المحلية مما أجبر المتمردين الماويين على الانسحاب. ووجد الجنود 12 جثة على الأقل في القرية.

ويحارب جيش الشعب الجديد الحكومة الفلبينية للإطاحة بها منذ اكثر من 40 عاما. واستؤنفت محادثات السلام في وقت سابق من العام الجاري بعد توقف دام أكثر من ست سنوات لكن إنهاء الصراع ما زال صعب المنال.

د م - أ ف (سيس)