نشطاء: القوات السورية قتلت 9 محتجين

Fri Nov 11, 2011 12:16pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل وخلفية)

عمان 11 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال نشطاء إن قوات الأمن السورية قتلت تسعة أشخاص اليوم الجمعة في احتجاجات دعا المشاركون فيها جامعة الدول العربية إلى تعليق عضوية دمشق ردا على استمرار العنف.

وقال نشطاء مقيمون في حمص إن قوات الأمن قتلت سبعة مدنيين وجنديا منشقا.

وذكرت المنظمة السورية لحقوق الإنسان ومقرها بريطانيا أن شخصا آخر قتل في محافظة إدلب الشمالية.

ودعت لافتات رفعت في احتجاج بمنطقة دير بلبعة في حمص الجامعة العربية إلى تعليق عضوية سوريا. وكانت الجامعة قد أعلنت خطة في الثاني من نوفمبر تشرين الثاني لانهاء العنف وبدء حوار بين الرئيس السوري بشار الاسد ومعارضيه.

وأطلق المحتجون على اليوم اسم "جمعة تجميد العضوية" ورفعوا لافتات كتبت عليها عبارات مثل "هل اوقفت المبادرة العربية دماءنا؟" و"متى ستنتصرون لنا يا عرب" و"الى امير قطر والسعودية ..هل يرضيكم اراقة دمائنا؟"

وتقول الامم المتحدة إن 3500 شخص قتلوا في حملة قمع الاسد للاحتجاجات التي تستلهم ثورات تونس ومصر وليبيا. وقالت منظمة هيومان رايتس ووتش اليوم إن القوات السورية قتلت 104 أشخاص في حمص وحدها منذ أن أعلنت موافقة دمشق على خطة الجامعة العربية.

وتحظر سوريا عمل معظم وسائل الاعلام الاجنبية وتلقي السلطات السورية باللائمة في العنف على جماعات مسلحة وتقول إن الجماعات قتلت 1100 من قوات الشرطة والجيش.

وإلى جانب الاحتجاجات التي كانت سلمية في الاغلب يشن منشقون عن الجيش السوري هجمات على قوات الامن.

ي ا - أ ف (سيس)