اوباما يتقرب من مانحي التبرعات في نيويورك رغم معارضتهم لاصلاحاته

Fri Mar 2, 2012 10:01am GMT
 

نيويورك 2 مارس اذار (رويترز) - عاد الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى نيويورك لحضور سلسلة من المناسبات لجمع التبرعات الانتخابية في محاولة لكسب تأييد المانحين في وول ستريت الذين قد يتأثر سخاؤهم بإصلاحات مالية يعارضها الكثير من أصحاب البنوك.

وقال مركز السياسات المتجاوبة إن أوباما جمع تبرعات تصل إلى 136 مليون دولار حتى الان في سباق الانتخابات الرئاسية الامريكية المقررة هذا العام في مواجهة منافسيه الجمهوريين المدعومين بتبرعات بملايين الدولارات.

وحصل أوباما على 2.3 مليون دولار من قطاع الاستثمارات والاوراق المالية وهي مصادر كان قد حصل منها على 7.13 مليون دولار خلال نفس المرحلة من الانتخابات الرئاسية السابقة.

لكن أوباما أقر أمس الخميس في ثاني زيارة له لنيويورك هذا العام بأنه ضايق البعض في المدينة منذ دخوله البيت الابيض عام 2008 .

وقال لمجموعة ضمت 80 ضيفا دفع كل منهم 38500 دولار لحضور عشاء حصري في مطعم فاخر بالقرب من يونيون سكوير بمانهاتن "اضطر الكثيرون منكم إلى الدفاع عني أمام زملائكم في العمل على مدى السنوات الثلاث الماضية."

واستهدفت إصلاحات أوباما المالية بعض الممارسات البنكية للحد من المخاطرة الزائدة التي ساهمت في الازمة المالية لعام 2008 والتي كانت مصدرا جاذبا للارباح قبل تأزم الاسواق.

وقال أوباما في أول مؤتمر لجمع التبرعات الانتخابية من بين أربعة مؤتمرات عقدت أمس الخميس امام مجموعة من نحو مئة شخص دفع كل منهم خمسة آلاف دولار على الاقل إن الانتعاش الاقتصادي يتسارع.

ويرجح أن يجمع أوباما من مؤتمرات الامس أكثر من أربعة ملايين دولار.

ي ا - أ ف (سيس) (قتص)