معجب يحول منزله إلى متحف لنجم السينما الهندية شاه روخ خان

Wed Nov 2, 2011 12:45pm GMT
 

لوكناو (الهند) 2 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - هناك بالطبع آلاف المعجبين بشاه روخ خان نجم السينما الهندية الشهير في كل أرجاء العالم لكن ليس بوسع الكثير منهم منافسة فيشال سينغ في ولعه به.

وقام سينغ وهو رجل أعمال هندي يبلغ من العمر 38 عاما بلصق صور لشاه روخ خان في كل ركن من منزله وقضى فترة شهر العسل أمام منزل نجمه المحبوب بمدينة مومباي ليحظى برؤيته.

وقال سينغ وهو من مدينة لوكناو لرويترز "سأفعل أي شيء لجعل شاه روخ خان سعيدا."

وأصبح منزل سينغ بمثابة متحف للممثل الشهير فهناك صورا لخان على السقف وعلى جهاز التلفزيون وحتى الوسائد بل أن سينغ غير اسمه فأصبح فيشال روخ خان.

وقال سينغ "لا يمكن لأحد أن يكون مثل شاه روخ خان لكنني أردت أن أحمل اسمه. أسميت طفلي سيمران واريان." واريان هو اسم ابن خان وسيمران هو اسم بطلة أحد أشهر أفلام النجم الهندي.

وخان (46 عاما) هو من أهم ممثلي الهند وطرح أحدث فيلم له وهو بعنوان "را. وان" الاسبوع الماضي. وسيشاهد سينغ الفيلم للمرة الرابعة في غضون أسبوع اليوم الأربعاء الذي يوافق يوم عيد ميلاد خان.

ي ا - أ ف (من)