نشطاء: منشقون سوريون يأسرون جنودا في الشمال

Mon Jan 2, 2012 1:29pm GMT
 

بيروت 2 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال المرصد السوري لحقوق الانسان ان منشقين عن الجيش السوري اسروا عشرات من افراد قوات الامن بعدما استولوا على نقطتي تفتيش عسكريتين بمحافظة ادلب الشمالية اليوم الاثنين.

وذكر ان المنشقين اشتبكوا مع قوات الامن عند نقطة تفتيش ثالثة مما اسفر عن مقتل واصابة عدد غير معروف من قوات الامن الموالية للرئيس السوري بشار الاسد.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له ان عملية اليوم وقعت في جبل الزاوية في ادلب. وقال انه لم يتضح على الفور عدد القتلي او الذين أسرتهم القوات المنشقة.

وتأتي الهجمات بعد ثلاثة ايام من اعلان الجيش السوري الحر المعارض انه اصدر اوامره لمقاتليه بوقف الهجمات في انتظار اجتماع مع مراقبي الجامعة العربية الموجودين في سوريا.

ويتحرى المراقبون عن مدى التزام سوريا بخطة للجامعة العربية تدعو إلى سحب القوات والاسلحة الثقيلة من المدن والبلدات والافراج عن آلاف السجناء السياسيين وبدء الحوار مع جماعات المعارضة.

وتقول الامم المتحدة إن اكثر من خمسة الاف شخص قتلوا خلال الحملة العنيفة على الاحتجاجات المناهضة للاسد التي اندلعت في مارس اذار بينما تقول السلطات السورية إن أكثر من 2000 من قوات الامن قتلوا خلال الانتفاضة التي اندلعت قبل عشرة أشهر.

ه ل - أ ف (سيس)