ارتفاع قتلى السفينة الروسية الغارقة إلى 100 قتيل

Wed Jul 13, 2011 8:11am GMT
 

موسكو 13 يوليو تموز (رويترز) - قال مسؤول في وزارة الطواريء الروسية إن العدد المؤكد للقتلى في حادث السفينة التي غرقت في نهر الفولجا وصل إلى 100 اليوم الأربعاء بعد أن انتشل غواصون المزيد من الجثث من السفينة الغارقة.

ولم يتضح بعد مصير 29 من بين 208 كانوا على متن السفينة المتهالكة المزدحمة بالركاب التي غرقت يوم الأحد ويخشى أن يكونوا قد لقوا حتفهم. ويقول مسؤولون إن 79 شخصا نجوا من أسوأ حادث نهري في روسيا منذ عام 1983 .

وقال ناجون إن السفينة (بلغاريا) التي بنيت عام 1955 مالت على جانبها الأيمن خلال عاصفة رعدية وغرقت خلال دقائق في نهر الفولجا بمنطقة تتارستان مما أدى إلى محاصرة الكثير من الركاب داخلها.

ولم يتضح بالضبط سبب الحادث لكن الادعاء قال إن السفينة التي ذكر انها لا تحمل تصريحا بنقل ركاب كانت تميل بالفعل جهة اليمين عندما غادرت الميناء يوم الأحد وكانت هناك مشكلة في محركها.

ويقول مسؤولو طواريء إن سعة السفينة تصل إلى 140 شخصا لكنها كانت تقل 208 منهم 25 راكبا غير مسجلين.

ومن بين القتلى المؤكدين 17 طفلا لكن مسؤولي طواريء قالوا اليوم إن الغواصين رصدوا نحو 50 جثة أغلبها لأطفال في قاعة للترفيه في السفينة الغارقة.

د م - أ ف (من)