الحكم بسجن معارض صيني تسع سنوات لنشره مقالات "هدامة"

Fri Dec 23, 2011 8:28am GMT
 

(لاضافة تعليقات وتفاصيل)

بكين 23 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - أصدرت محكمة في جنوب غرب الصين اليوم الجمعة حكما بالسجن تسع سنوات على معارض يدعى تشن واي بعد محاكمة سريعة وادانته بنشر مقالات تنادي بالديمقراطية على شبكة الانترنت ليصبح أحدث معارض يدان في حملة قمع للمعارضة في الصين هذا العام.

وأبلغ تشنغ جيانواي محامي تشن رويترز ان المحكمة في سويننغ باقليم سيتشوان أدانت موكله البالغ من العمر 42 عاما "بالتحريض على هدم سلطة الدولة." وأكدت وانغ شياو يان زوجة تشن نبأ الحكم بسجن زوجها تسع سنوات.

وقال تشنغ في مقابلة عبر الهاتف "تشن قال في المحكمة .. أنا غير مذنب". واضاف أن تشن قال أيضا بعد النطق بالحكم "الدكتاتورية ستفشل والديمقراطية الدستورية ستسود."

وذكرت وانغ زوجة تشن أن المحكمة أدانت تشن بنشر تسع مقالات في مواقع صينية بالخارج.

وأضافت "قاموا بتنزيل كل مقالاته من الخارج ولا يمكنك قراءة أي منها داخل الصين.

"لكنهم قالوا إن المقالات لها تأثير شرير للغاية داخل الصين على الرغم من أن معظم الناس في الصين لا يمكنهم قراءتها."

وتفرض الصين جدارا ناريا (فاير وول) للانترنت يقوم بتنقية وحجب مواقع خارجية معينة لمنع الصينيين من تصفحها حيث ترى السلطات أن هذه المواقع غير مقبولة من الناحية السياسية أو غير صالحة من الناحية الاجتماعية.

وتشن هو واحد من بين مئات من المعارضين ونشطاء حقوق الانسان ومنظمي احتجاجات جرى اعتقالهم في حملة على المعارضة في الصين هذا العام حيث يسعى الحزب الشيوعي الحاكم الي إخماد احتجاجات محتملة تستلهم الانتفاضات المناهضة لحكام شموليين والتي اجتاحت العالم العربي.

ي ا - أ ف (سيس)