اسئلة واجوبة-ما هو النظام الذي ستجرى به انتخابات البرلمان المصري؟

Wed Nov 23, 2011 11:30am GMT
 

23 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - يبدأ المصريون الادلاء باصواتهم يوم 28 نوفمبر تشرين الثاني في اول انتخابات برلمانية حرة تشهدها البلاد منذ عقود في اعقاب الثورة الشعبية التي انهت حكم الرئيس السابق حسني مبارك في فبراير شباط بعد 30 عاما قضاها في سدة الحكم.

وفيما يلي بعض الاسئلة والاجوبة عن كيفية التصويت وما هو على المحك:

- ما هي الخطوط العريضة؟

ستجري الانتخابات على مراحل وستبدأ يوم الاثنين المقبل لاختيار 498 عضوا في مجلس الشعب. وستكون جولة الاعادة للمرحلة الثالثة والاخيرة في انتخابات المجلس يوم العاشر من يناير كانون الثاني. وسيعين المجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد منذ الاطاحة بمبارك 10 اعضاء اخرين في المجلس.

كما ستبدأ انتخابات مجلس الشورى المؤلف من 270 مقعدا يوم 29 يناير وتنتهي يوم 11 مارس اذار. وسيتم تعيين 90 عضوا من اعضاء المجلس بعد انتخاب الرئيس المقبل للبلاد.

- ما هي الصلاحيات التي ستمنح للبرلمان؟

المهمة الاساسية للبرلمان القادم هي اختيار الجمعية التأسيسية المؤلفة من 100 عضو لصياغة دستور جديد للبلاد. ويحق فقط للاعضاء المنتخبين في مجلسي الشعب والشورى اختيار اعضاء الجمعية التأسيسية. وسيتمتع البرلمان بسلطة تشريعية لكن المجلس العسكري سيحتفظ "بالسلطات الرئاسية" حتى انتخاب رئيس جديد.

وسيحتفظ المجلس العسكري بسلطة تعيين الحكومة لكن يرجح ان يواجه ضغوطا من البرلمان لضمان ان تعكس الحكومة القوى الممثلة في البرلمان المنتخب.

وستجري الانتخابات الرئاسية قبل 30 يونيو حزيران 2012 بحسب ما اعلنه المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الاعلى امس الثلاثاء وذلك فيما بدا أنه تنازل لسياسيين ومحتجين في ميدان التحرير بالقاهرة وفي مدن أخرى يضغطون على المجلس بقوة لتسريع نقل السلطة الى المدنيين.   يتبع