مسلحان يقتلان صحفيا اذاعيا في الفلبين

Mon Jun 13, 2011 11:14am GMT
 

مانيلا 13 يونيو حزيران (رويترز) - قالت النقابة الوطنية للصحفيين في الفلبين ان معلقا في الاذاعة قتل وهو في طريقه للعمل بوسط الفلبين اليوم الإثنين ليكون رابع صحفي يقتل في البلاد هذا العام.

وقال سيسيليو كاليخا رئيس شرطة منطقة بيكول الوسطى ان مسلحين على دراجة نارية اطلقا الرصاص على روني اوليا (49 عاما) مرتين من الظهر. ويقدم اوليا برنامجا حواريا في الاذاعة المحلية لمدينة ايريجا.

وقال كاليخا للصحفيين "لا زلنا نحقق في الدافع وراء جريمة القتل لمعرفة إذا كان للحادث علاقة بعمله."

وذكر المعهد الدولي للصحافة ان 98 صحفيا قتلوا في الفلبين منذ عام 2000 وحتى مارس اذار بسبب عملهم.

ويشمل الرقم 33 صحفيا على الاقل قتلوا في مذبحة راح ضحيتها 57 شخصا في جنوب الفلبين في نوفمبر تشرين الثاني 2009 . وتقول لجنة حماية الصحفيين انها الواقعة الاكثر دموية على مستوى العالم بحق الصحفيين.

وتأتي الفلبين في المركز الثالث بعد العراق والصومال على مؤشر الافلات من العقاب الذي تضعه اللجنة ويرصد جرائم قتل الصحفيين التي لم تحل كنسبة من تعداد السكان. وتقول اللجنة ان الفلبين شهدت 56 جريمة قتل صحفيين لم يعرف مرتكبوها.

ه ل - أ ف (سيس)