مقابلة-الفلسطينيون يأملون الانضمام الى هيئات الأمم المتحدة

Thu Oct 13, 2011 1:34pm GMT
 

من توم بيري

رام الله (الضفة الغربية) 13 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مسؤول إن الفلسطينيين سيتقدمون للحصول على عضوية اكبر عدد ممكن من هيئات الأمم المتحدة في إطار السعي لدفع مصالحهم الوطنية قدما.

ومن المرجح أن تثير الخطة انتقادات من الولايات المتحدة التي توعدت باستخدام حق النقض (الفيتو) ضد الطلب الذي تقدم به الفلسطينيون الشهر الماضي للحصول على العضوية الكاملة للأمم المتحدة اذا طرح للتصويت في مجلس الأمن.

وقال عمر عوض الله مسؤول ملف الأمم المتحدة بوزارة الخارجية الفلسطينية إن الفلسطينيين كانوا يجهزون لمسعى عضوية وكالات الأمم المتحدة على مدى العامين الماضيين في إطار خطة للاستعداد لإعلان الدولة.

وأضاف "سياستنا الآن هي الحصول على عضوية المنظمات الدولية والمنظمات المختصة بالأمم المتحدة كعضو كامل. لا نبحث عن مواجهة وانما نبحث عن الحصول على حقوقنا."

وتقدمت الخطة الأسبوع الماضي حين تقدم الفلسطينيون بطلب للحصول على العضوية الكاملة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) ومقرها باريس. وقرر المجلس التنفيذي للمنظمة طرح الطلب للتصويت في اجتماع عمومي يعقد في وقت لاحق من الشهر الحالي.

وهذا هو أول طلب يقدمه الفلسطينيون للحصول على العضوية الكاملة لاحدى هيئات الأمم المتحدة وسط معارضة الولايات المتحدة منذ ان طلب الرئيس الفلسطيني محمود عباس من الأمم المتحدة في نيويورك في 23 سبتمبر ايلول قبول فلسطين كدولة عضو.

وتعارض الولايات المتحدة واسرائيل المسعى الدبلوماسي الفلسطيني داخل نظام الأمم المتحدة وتريان أنه يتخطى عملية السلام المستمرة منذ عقدين. وتقول واشنطن إنه لا يمكن أن يحقق الفلسطينيون هدف إقامة الدولة الا من خلال استئناف محادثات سلام تنتهي بالتوصل الى معاهدة مع اسرائيل.

وعلى الرغم أنه من المتوقع أن تفشل محاولة حصول الفلسطينيين على عضوية الأمم المتحدة نتيجة للمعارضة الأمريكية فإنه لايزال بوسعهم الحصول على العضوية الكاملة في بعض الهيئات الدولية بوضعهم الحالي في الأمم المتحدة وهو "كيان مراقب."   يتبع