مبارك ينكر الاتهامات الموجهة له والمحكمة تبقيه في القاهرة

Wed Aug 3, 2011 2:06pm GMT
 

(لإضافة إبقاء مبارك في القاهرة وتأجيل نظر قضيته إلى منتصف الشهر)

من محمد عبد اللاه

القاهرة 3 أغسطس اب (رويترز) - أنكر الرئيس المصري السابق حسني مبارك اليوم الأربعاء الاتهامات المنسوبة إليه في بداية محاكمته بتهم تتصل بقتل المتظاهرين عمدا واستغلال النفوذ وإهدار المال العام.

لكن المحكمة قررت استمرار حبسه على ذمة القضية وإبقائه في القاهرة للإسراع بالمحاكمة استجابة لطلب المحتجين فيما يبدو. وأجلت المحكمة نظر القضية لجلسة 15 اغسطس آب لاتاحة الفرصة للمحامين للاطلاع.

وقال مبارك الذي ظهر في قفص الاتهام ممددا على سرير طبي متحرك بعد أن ووجه بالاتهامات "كل هذه الاتهامات أنا أنكرها كاملة."

كما أنكر علاء وجمال ابنا مبارك الاتهامات الموجهة إليهما باستغلال النفوذ الذي تمثل في الحصول على منازل فاخرة في منتجع شرم الشيخ على البحر الأحمر من المتهم الذي يحاكم غيابيا رجل الأعمال حسين سالم الذي كان صديقا مقربا من مبارك والذي حصل على مساحات واسعة من الأرض المملوكة للدولة في شرم الشيخ.

وسالم محتجز في إسبانيا منذ أسابيع بتهمة غسل الأموال ويحاكم في القاهرة غيابيا.

وقال المستشار أحمد رفعت رئيس المحكمة بعد عودتها من مداولة استمرت بعض الوقت إن المحكمة قررت "إيداع المتهم الأول محمد حسني السيد مبارك مستشفى المركز الطبي العالمي بطريق مصر (القاهرة) - الإسماعيلية الصحراوي."

وبعد إسقاطه في الانتفاضة في فبراير شباط انتقل مبارك إلى منتجع شرم الشيخ على البحر الأحمر الذي اعتاد قضاء أوقات طويلة فيه خلال وجوده في المنصب. وفي ابريل نيسان نقل إلى مستشفى شرم الشيخ الدولى خلال تعرضه لمتاعب في القلب خلال أولى جلسات التحقيق معه وصدر قرار النيابة العامة بحبسه هناك.   يتبع