استئناف محاكمة وزير الداخلية المصري الأسبق وستة من مساعديه

Thu Aug 4, 2011 9:45am GMT
 

القاهرة 4 أغسطس اب (رويترز) - استؤنفت اليوم الخميس محاكمة وزير الداخلية المصري الأسبق حبيب العادلي وستة من كبار مساعديه في قضية اتهامهم بقتل متظاهرين.

ومثل العادلي ومساعدوه الستة في قفص الاتهام بعد أن فصلت المحكمة قضيتهم عن القضية المتهم فيها الرئيس المصري السابق حسني مبارك وابناه ورجل الأعمال حسين سالم المحتجز في اسبانيا بتهمة غسل أموال.

وقامت المحكمة بفض الأحراز في القضية بناء على طلب المحامين للاطلاع عليها.

ويواجه مبارك والعادلي والضباط الستة الإعدام شنقا إذا أدينوا بتهمة قتل متظاهرين. كما يواجه نفس العقوبة ضباط وسياسيون في قضايا قتل متظاهرين في القاهرة ومحافظات أخرى.

وقتل ما يصل إلى 850 متظاهرا وأصيب أكثر من ستة آلاف آخرين خلال الانتفاضة التي اندلعت يوم 25 يناير كانون الثاني واستمرت 18 يوما.

وطلب محامي العادلي استدعاء وزير الداخلية الحالي منصور عيسوي للاستماع لشهادته في القضية. ولم ترد المحكمة على الطلب.

أ ح - أ ف (سيس)