سقوط صاروخ من غزة على رفح المصرية مع تصاعد التوترات عند الحدود

Wed Aug 24, 2011 10:05am GMT
 

القاهرة 24 أغسطس اب (رويترز) - قالت وكالة انباء الشرق الأوسط المصرية إن امرأة أصيبت من جراء اطلاق صاروخ من قطاع غزة على مدينة رفح المصرية اليوم الأربعاء مع تصاعد التوترات في المنطقة بعد موجة من أعمال العنف عبر الحدود.

وقال مصدر أمني في المنطقة إن المرأة نقلت إلى المستشفى بعد إصابتها بجروح طفيفة.

وذكر مصدر آخر أنها المرة الأولى التي يسقط فيها صاروخ من غزة على منقطة سكنية وليس في الصحراء مما يثير مخاوف لدى القوات الأمنية.

وقال مسؤولون مصريون إن قوات الأمن المصرية تمشط الحدود الصحراوية مع غزة واسرائيل بحثا عن مسلحين ربما يكونون وراء مقتل ثمانية اسرائيليين يوم الخميس في طريق إلى الشمال من مدينة إيلات السياحية المطلة على البحر الأحمر.

وقتلت قوات اسرائيلية خمسة من حراس الحدود المصريين الأسبوع الماضي بينما كانت تطارد المسلحين مما سبب أسوأ أزمة في العلاقات بين مصر واسرائيل منذ الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك في فبراير شباط.

وقالت اسرائيل إن المسلحين انتقلوا من غزة عبر شبه جزيرة سيناء المصرية واتهموا القاهرة بأنها فقدت سيطرتها على الامن في المنطقة الحدودية وهو ما نفته مصر.

وشنت القوات الاسرائيلية غارات جوية على غزة عقب الهجمات إلى الشمال من إيلات وقالت اسرائيل إن زعيم الفصيل المسؤول عن الهجمات قتل في الغارات الجوية.

ورد مقاتلو غزة بإطلاق صواريخ على جنوب اسرائيل وسقطت بعض الصواريخ أيضا في مصر. واتفقت اسرائيل والفصائل الفلسطينية في غزة على وقف لإطلاق النار يوم الاثنين لكن ذلك لم يتمكن من وقف العنف.

وقال مصدر في الحكومة المصرية إن من المقرر أن يلتقي اللواء محسن الفنجري من المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يتولى إدارة شؤون البلاد مع رئيس الوزراء عصام شرف اليوم الاربعاء ومن المرجح أن يبحثا الاحداث في سيناء والعلاقات مع اسرائيل.

د م - أ ف (سيس)