استقالة ثلاثة نواب من الحزب الشيوعي في مولدوفا

Fri Nov 4, 2011 11:43am GMT
 

كيشيناو 4 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - استقال ثلاثة نواب في برلمان مولدوفا من الحزب الشيوعي اليوم الجمعة وقالوا إنهم قد يدعمون مرشحا رئاسيا من التحالف الحاكم الموالي لاوروبا مما قد يترك للتحالف مهمة تسمية أول رئيس للبلاد منذ أكثر من عامين.

ولم تنفذ بعد إصلاحات مطلوبة بشدة في الجمهورية السوفيتية السابقة الصغيرة وهي من أفقر دول أوروبا لان البلاد بدون رئيس منذ سبتمبر أيلول 2009 .

وينتخب البرلمان رئيسا للبلاد بتأييد 61 على الاقل من نوابه البالغ عددهم 101 نائب لكن البرلمان منقسم بشدة بين الشيوعيين والتحالف من أجل الاندماج الاوروبي ولم يتمكن أي جانب من تحقيق أغلبية كبيرة لازمة لاختيار الرئيس.

واستقالات النواب الثلاثة اليوم يمكن أن تعطي التحالف تأييد 62 نائبا وتسمح له بضمان فوز مرشحه في تصويت يجرى يوم 18 نوفمبر تشرين.

ومولدوفا بدون رئيس منذ أن تنحى الزعيم الشيوعي فلاديمير فورونين في سبتمبر أيلول 2009 بعد فترتين متتاليتين.

وأصاب الفشل في انهاء الجمود في البرلمان وانتخاب رئيس للبلاد الاصلاحات بالشلل وتتطلع البلاد إلى الحصول على عضوية الاتحاد الاوروبي.

ي ا - أ ف (سيس)