سفاح النرويج يطلب وقتا أمام المحكمة ليشرح دوافعه

Mon Jul 25, 2011 10:00am GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من جون هيمنج

أوسلو 25 يوليو تموز (رويترز) - قال محامي اندريس برينج بريفيك المتعصب اليميني إن موكله يريد أن يشرح للنرويج والعالم لماذا قتل نحو 90 شخصا في تفجير وإطلاق رصاص عشوائي عندما يمثل امام المحكمة اليوم الاثنين.

ويريد المتعصب البالغ من العمر 32 عاما الذي يصف نفسه بأنه صليبي يحارب مدا إسلاميا في بيان مشوش مؤلف من 1500 صفحة على الانترنت الحصول على فرصة لشرح دوافعه التي يقر بأنها وحشية لكن "ضرورية".

وسيحدد القاضي ما إذا كانت الجلسة المتوقع أن تبدأ بعد الساعة الواحدة ظهرا (1100 بتوقيت جرينتش) ستكون علنية أم مغلقة.

وأثارت هذه المسألة جدلا بشأن حرية التعبير مع معارضة كثيرين في النرويج إتاحة الفرصة للرجل الذي هز البلد كله لشرح آرائه.

وطلب الادعاء النرويجي جعل جلسة اليوم بشأن تمديد فترة احتجاز المتهم مغلقة ومنع حضور المواطنين ووسائل الإعلام.

وقال الادعاء في رسالة بالبريد الالكتروني كتبت بالانجليزية "سيطلب الادعاء أيضا جلسة مغلقة. سيجري التفاوض حول هذه المسألة بعد بدء الجلسة."

وصرح جاير ليبشتاد محامي المتهم بأن موكله أقر بحادث إطلاق النار يوم الجمعة في معسكر لشباب حزب العمال وتفجير سابق أسفر عن مقتل سبعة في منطقة الهيئات الحكومية بالعاصمة أوسلو لكنه ينفي ارتكاب اي مخالفة جنائية.   يتبع