اسرائيل تعيد نائب سفيرها في واشنطن لتسريب معلومات سرية للإعلام

Wed Oct 5, 2011 11:48am GMT
 

(لإضافة تفاصيل ومعلق اسرائيلي)

القدس 5 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت مصادر دبلوماسية اليوم الأربعاء إن اسرائيل أعادت نائب سفيرها في واشنطن فيما يتصل بتسريب مزعوم لمعلومات لوسائل الإعلام عن مناقشات سرية متعلقة بالولايات المتحدة عام 2009 .

وأضافت المصادر أن دان اربل الذي كان سابقا نائبا لمدير إدارة شؤون امريكا الشمالية في وزارة الخارجية الاسرائيلية أقيل من المنصب بعد أن برأت أجهزة الأمن ساحة دبلوماسي كبير آخر له صلة بالقضية.

وقالت ايلانا ستاين المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاسرائيلية "ستتم إعادة مسؤول كبير بعد إنهاء فترة خدمته" ووصفت الخطوة بأنها غير معتادة لكنها أحجمت عن التحدث عن الملابسات او تحديد هوية المسؤول.

وقال مصدر دبلوماسي إن التسريب المزعوم كان لمراسل اسرائيلي في اوائل عام 2009 وهو العام الذي تولى فيه الرئيس الأمريكي باراك اوباما الحكم في يناير كانون الثاني وتسلم فيه رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو مقاليد رئاسة الوزراء في مارس آذار.

وكان المشتبه به السابق في التسريبات المزعومة الون بار يشغل في ذلك الحين منصب نائب مدير الشؤون الاستراتيجية في وزارة الخارجية وتنطوي معظم مهام صاحب هذا المنصب على متابعة الشؤون الإيرانية. وبعد إيقافه عن العمل تم تعيينه سفيرا لدى اسبانيا.

وعبر معلقون اسرائيليون عن قلقهم بشأن حرية الصحافة في ظل الحكومة الائتلافية المحافظة. ووزير الخارجية في هذه الحكومة افيجدور ليبرمان قومي متطرف يميل الى التصريحات العنيفة وتدب خلافات سياسية متكررة بينه وبين نتنياهو.

وكتب بن كاسبيت في صحيفة معاريف "داني اربل واحد من أمهر الشخصيات رفيعة المستوى في الخارجية الاسرائيلية (ولا يوجد كثيرون ضمن هذه الفئة صدقوني) أطيح به بشكل مخز."

وأضاف "هناك محاولة لزرع الخوف محاولة لإثناء الناس عن الحديث الى الصحفيين."   يتبع