اشتباكات في ليبيا بينما تحاول قوات المعارضة الضغط على معقل القذافي

Thu Aug 25, 2011 11:59am GMT
 

من روبرت بيرسل

بنغازي (ليبيا) 25 أغسطس اب (رويترز) - قال متحدث باسم المعارضة الليبية إن قوات المعارضة اشتبكت مع قوات موالية للعقيد معمر القذافي اليوم الخميس بينما يحاول المقاتلون الضغط على المعقل الأخير المتبقي لقواته بامتداد ساحل البحر المتوسط.

ويقترب المقاتلون من سرت معقل القذافي من جانبين ويأملون في التفاوض حول استسلام القوات المدافعة عنها. لكن المقاتلين يقولون إن القوات الموالية للقذافي في البلدة الواقعة على بعد 450 كيلومترا إلى الشرق من طرابلس تعهدت بالقتال حتى الموت.

ومكان القذافي ليس معروفا وهناك بعض التكهنات باحتمال فراره إلى سرت التي يسكنها نحو 100 الف شخص منهم كثيرون من قبيلته.

وقال محمد الزواوي وهو متحدث باسم المعارضة إن قوات القذافي انسحبت هذا الأسبوع من بلدتي البريقة وراس لانوف النفطيتين في شرق البلاد صوب سرت وتقاوم في مكان معروف باسم الوادي الأحمر على بعد نحو 120 كيلومترا إلى الشرق من معقل الموالين للقذافي.

وأضاف أن مقاتلين يتجهون من مدينة مصراتة في وسط البلاد الى سرت وهم الآن على بعد نحو 50 كيلومترا.

وقال الزواوي في إشارة إلى بلدة صغيرة على الطريق الساحلي "قوات القذافي في الوادي الأحمر تطلق النار علينا بالصواريخ. الكثير من قواتنا موجودة هناك معها دبابات ومدفعية وهي تقيم خط دفاع قبل بن جواد."

وأضاف الزواوي أنه يأمل أن يتم الضغط على الموالين للقذافي في نهاية الامر للتخلي عن سرت.

ومضى يقول "نحن نأتي من جانبين وأمامهم جانب واحد فقط إلى الجنوب للفرار إلى سبها" في إشارة إلى بلدة صحراوية معروف ان القذافي له فيها قدر لا بأس به من الدعم وحيث تشتبك قواته مع أنصار المعارضة.   يتبع