روسيا تقول انها اعتقلت صينيا للاشتباه في انه جاسوس

Wed Oct 5, 2011 12:47pm GMT
 

موسكو 5 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - ذكرت وكالات انباء روسية ان جهاز الامن الروسي قال اليوم الاربعاء انه اعتقل أواخر العام الماضي شخصا يشتبه في انه جاسوس صيني حاول الوصول الى تكنولوجيا حساسة تتعلق بالصواريخ.

ولم يتضح لماذا نشرت أخبار الاعتقال الان فقط قبل اسبوع من زيارة رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين للصين في اطار جهود لتعزيز العلاقات مع بكين.

وقالت وكالة الاعلام الروسية التي تديرها الدولة ان المواطن الصيني تون شينيون اتهم بمحاولة شراء مواد حساسة تتعلق بنظام صاروخي روسي مضاد للطائرات تحت ستار العمل كمترجم للوفود الرسمية.

وقال جهاز الامن الاتحادي الروسي لوكالة الاعلام الروسية "التحقيق كشف ان مواطنا صينيا في مهمة لوزارة امن الدولة بجمهورية الصين الشعبية كان يعمل مترجما للوفود الرسمية وكان يحاول جمع ... وثائق بشأن نظام الصواريخ إس-300 المضاد للطائرات من مواطنين روس مقابل أموال."

وقال ان المشتبه به اعتقل يوم 28 اكتوبر تشرين الاول العام الماضي.

وقال جهاز الامن الاتحادي الذي حل محل جهاز (كيه.جي.بي) السويتي ان ممثلي الادعاء وجهوا له اتهامات بمحاولة التجسس امام محكمة مدينة موسكو امس الثلاثاء.

وشهدت العلاقات بين روسيا والصين صعودا وهبوطا منذ تحالفهما في الخمسينات اثناء الحرب الباردة.

ورغم تراجع اعتماد بكين الشديد خلال فترة من الفترات على روسيا في شؤون الدفاع الا ان محللين قالوا ان الصينيين نسخوا بعض جوانب أحدث تكنولوجيا عسكرية روسية من بينها اجزاء للطائرة المقاتلة ستيلث تي-50 التي لا تكشفها أجهزة الرادار.

ر ف - أ ف (سيس)