تواصل الهجوم على رئيس المانيا رغم اعتذاره عن رسالة تهديد لصحيفة

Thu Jan 5, 2012 1:50pm GMT
 

برلين 5 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت صحيفة بيلد الأكثر مبيعا في المانيا اليوم الخميس إنها تعتزم نشر نص مكتوب لرسالة صوتية تركها الرئيس كريستيان فولف لرئيس تحريرها لاثنائه عن نشر موضوع محرج عن قرض لشراء منزل.

ومن الممكن أن تضر هذه الخطوة أكثر بفولف الذي ظهر على التلفزيون أمس الأربعاء لمحاولة نزع فتيل فضيحة متصاعدة متعلقة بالقرض الشخصي ومحاولته الضغط على الصحيفة.

ومن الممكن أن تؤثر الفضيحة على المستشارة انجيلا ميركل التي رشحت فولف لتولي الرئاسة عام 2010 .

وبعد ضغوط لتقديم الاستقالة أوضح فولف أمس أنه يعتزم التمسك بمنصبه. ويضمن له دعم ميركل حتى الآن ألا يمس بضرر.

وجددت وسائل إعلام المانية ونواب المعارضة اليوم هجومهم على فولف الذي أقر في المقابلة التلفزيونية بارتكاب خطأ جسيم عندما اتصل برئيس تحرير بيلد في الشهر الماضي وترك رسالة تهديد على بريده الصوتي.

وقال فولف إنه لم يكن يسعى لمنع الموضوع بل تأخير نشره يوما حتى يتسنى له الرد.

لكن بيلد فندت هذا القول وأصدرت خطابا اليوم من كاي ديكمان رئيس التحرير إلى فولف يطلب فيه موافقته على نشر نص مكتوب للرسالة الصوتية.

وكتب ديكمان يقول "تابعنا باندهاش تصريحكم في التلفزيون بأن اتصالكم ببريدي الالكتروني لم يكن الهدف منه منع التقرير عن القرض الذي حصلت عليه بل لتأخيره يوما."

وأضاف "لإزالة اللبس بشأن دوافع مكالمتك ومحتواها نعتقد أن من الضروري نشر نص مكتوب لرسالتك."

وكانت وسائل إعلام المانية قد قالت إن فولف هدد صحيفة بيلد بشن "حرب" واتخاذ إجراءات قانونية في حالة نشر التقرير.

د م - أ ف (سيس)