السجن لرئيس نقابة المعلمين البحرينية ونائبته بتهمة التحريض

Mon Sep 26, 2011 9:17am GMT
 

دبي 26 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت وكالة انباء البحرين ان السلطات سجنت رئيس نقابة المعلمين عشر سنوات ونائبته ثلاث سنوات لادانتهما بالحض على الكراهية في المملكة والدعوة للاطاحة بالنظام الملكي خلال احتجاجات شهدتها البلاد في وقت سابق من العام.

وأدين مهدي عيسى محمد ابو ديب ونائبته جليلة محمد رضا السلمان بتهمة تعطيل المدارس ونشر أنباء كاذبة وتهديد الامن القومي وتشجيع المسيرات والاعتصامات.

وسحقت السلطات السنية في البحرين في مارس آذار احتجاجات قادت معظمها الاغلبية الشيعية المطالبة بالديمقراطية وانهاء التمييز الطائفي.

وبطلب من الحكومة السنية أرسلت المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة قوات للمساعدة على انهاء المظاهرات. وخلال حملة القمع التي أعقبت ذلك قتل 30 شخصا على الاقل وجرح مئات واحتجز ألف معظمهم من الشيعة.

وقالت الوكالة انه في حكم منفصل قضت المحكمة بالسجن 15 عاما على سبعة أشخاص قطعوا لسان مؤذن آسيوي. ويشكو بعض الاسيويين المقيمين في البحرين من هجمات ينفذها شيعة غاضبون من سياسة الاسرة الحاكمة التي تمنح الجنسية لاسيويين سنة لتعديل الميزان السكاني لصالحهم.

كما حكم على أربعة بحرينيين آخرين بالسجن لمدد تراوحت بين عام وثلاثة أعوام لاخفاء اثنين من المطلوبين. كما حكم بالسجن على خامس لمدة ثلاث سنوات لعدم ابلاغه عن دهس اثنين من أفراد الشرطة.

وصدرت الاحكام بعد يوم من الانتخابات التكميلية في البحرين بعد ان تخلت جمعية الوفاق الوطني وهي أكبر جماعة معارضة شيعية في البحرين عن 18 مقعدا في مجلس النواب بعد ان قتلت قوات الأمن محتجين في بداية مظاهرات تطالب بالديمقراطية في فبراير شباط.

وقاطعت الاغلبية الشيعية انتخابات امس.

أ ف - د ز (سيس)