المعارضة الليبية ترسل قوات خاصة لملاحقة القذافي

Fri Aug 26, 2011 9:59am GMT
 

من بيتر جراف واولف ليسينج

طرابلس 26 أغسطس اب (رويترز) - قال معارضون ليبيون إنهم أرسلوا وحدات قوات خاصة لملاحقة العقيد الليبي معمر القذافي الذي ينحصر مؤيدوه حاليا في جيوب للمقاومة بالعاصمة طرابلس.

واعلنت قيادة المعارضة أنها تعتزم نقل حكم البلاد من معقلها بمدينة بنغازي بشرق البلاد حيث اندلعت ثورة لانهاء حكم القذافي قبل ستة أشهر إلى العاصمة طرابلس.

وسرت شائعات حول محاصرة أو معرفة مكان القذافي أو أبنائه بين المقاتلين المتحمسين الذين يخوضون معارك بالصواريخ والرشاشات. وحتى بعد اقتحام باب العزيزية مقر القذافي في طرابلس يوم الثلاثاء خابت الآمال في نهاية سريعة لصراع بدأ قبل ستة شهور بسبب الاشتباكات الشرسة.

وقال عقيد في المعارضة إنهم يستهدفون عدة مناطق لملاحقة القذافي وأضاف أن المعارضين يرسلون قوات خاصة كل يوم لملاحقة القذافي وإن وحدة واحدة تقوم بأعمال المخابرات بينما تلاحقه الوحدات الأخرى.

وقال مراسلون من رويترز إن قوات القذافي مازالت موجودة في عدة مناطق بالعاصمة وبعضها يرفع رايات المعارضين بدلا من الاعلام الخضراء التي ترمز إلى فترة حكم القذافي.

وقال سكان إنه يمكن سماع أصوات طائرات حربية تابعة لحلف شمال الأطلسي تحلق فوق طرابلس أثناء الليل. وكان دعم هذه الطائرات مهما حتى يتقدم المعارضون صوب العاصمة.

وسيظهر حجم سيطرة المعارضين على العاصمة عند صلاة الجمعة في وقت لاحق اليوم. ومع تنامي التمرد رأت قوات القذافي في صلاة الجمعة احتجاجا وكانت تطلق النار على المصلين أثناء خروجهم من المساجد.

وطالبت قوى غربية القذافي بالاستسلام وعملت على مساعدة المعارضة في بدء تطوير شكل الحكومة والنظام الذي كان غائبا في ليبيا بعد 42 عاما من حكم الفرد الواحد.   يتبع