محتجون من جامعة كاليفورنيا في بيركلي ينصبون خياما في تحد للأوامر

Wed Nov 16, 2011 9:57am GMT
 

من ليرد هاريسون

بيركلي (كاليفورنيا) 16 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - نصب محتجون من جامعة كاليفونيا في بيركلي خياما مساء امس الثلاثاء متحدين مسؤولي الحرم الجامعي بعد أسبوع من إزالة شرطة الولاية معسكر احتجاج وليد مناهض لوول ستريت حي المال والأعمال في نيويورك.

وجاء التصعيد في وقت متأخر من الليل من جانب طلاب ومحتجين آخرين في أعقاب يوم شهد مظاهرات سلمية احتجاجا على عدم تكافوء الفرص الاقتصادية وخفض الانفاق على التعليم العالي وهو ما مهد الساحة لمواجهة محتملة مع الشرطة.

وجاء كذلك بعد ساعات من انفلات الاعصاب في الحرم الجامعي المشهور بنشاط طلابه السياسي في ستينات القرن الماضي بسبب إطلاق نار في معمل كمبيوتر قالت الشرطة انه غير مرتبط فيما يبدو بالاحتجاجات في (سبراول بلازا) على مسافة نحو كيلومتر واحد.

وقدرت الشرطة الحشد بنحو 3700 شخص وقت الذروة بعد بضع ساعات من حلول الظلام. وكان الجو العام احتفالي مع تقدم الليل وبدأ الحشد يقل وأبقت الشرطة على وجود محدود على أطراف المنطقة.

وقالت شرطة جامعة كاليفورنيا في بيركلي انها أطلقت النار على رجل واصابته بعد أن سحب مسدسه من جيبه الخلفي في معمل كلية هاس للأعمال وشهره بشكل ينطوي على تهديد. وقالت الجامعة إن الرجل الذي لم يكشف عن هويته نقل إلى مستشفى لإجراء جراحة له ولم يصب غيره.

وانتشرت انباء إطلاق النار بسرعة في الحرم الجامعي إذ أرسلت إدارة الجامعة رسائل نصية على الهواتف المحمولة للطلاب تعلمهم بالواقعة. وارسل المحتجون رسائلهم الخاصة على موقع تويتر الالكتروني معلنين أن ذلك لن يردعهم عن إعادة معسكر الاحتجاج الذي أزالته الشرطة الأسبوع الماضي.

ودعا منظمو الاحتجاج من الطلاب والجماعات العمالية إلى اضراب لمدة يوم واحد داخل الجامعة يشمل اعتصامات وقراءات عامة وورش عمل ومسيرات احتجاجا على احتجاز 39 شخصا الأسبوع الماضي بعد ان حاول المتظاهرون لفترة وجيزة احتلال الحرم الجامعي بخيامهم.

ل ص - أ ف (سيس)