تحذير لغرب بانكوك من استمرار الفيضانات حتى رأس السنة

Wed Nov 16, 2011 11:52am GMT
 

بانكوك 16 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - بدأت مياه الفيضانات تنحسر عن أجزاء من العاصمة التايلاندية بانكوك بعد أن غمرتها على مدى اسابيع لكن رئيسة الوزراء ينجلوك شيناواترا وخبراء قالوا إن معاناة سكان بعض المناطق الغربية من العاصمة قد تستمر حتى رأس السنة الميلادية.

غير أن ينجلوك طمأنت المستثمرين في مؤتمر صحفي مع بان جي مون الأمين العام للأمم المتحدة اليوم الأربعاء على أن تايلاند ستعود سريعا إلى المسار الصحيح ولديها استراتيجية طويلة الامد لتعديل نظام إدارة المياه.

وقالت "سنتعافى قريبا." واضافت إن إعادة بناء جزء من البنية الاساسية سيستكمل خلال ما بين 45 و90 يوما.

وصرحت بأن المياه ستنحسر تماما عن شرق بانكوك -حيث مازالت المياه تحاصر منطقتين صناعيتين- قبل نهاية العام لكن سحب المياه من الأحياء الغربية أكثر صعوبة.

وأودت أسوأ فيضانات تشهدها تايلاند منذ خمسة عقود على الاقل بحياة 564 شخصا منذ يوليو تموز الماضي مع تدفق المياه ببطء من الشمال لتغمر المناطق الزراعية والصناعية في وسط البلاد قبل ان تغرق أجزاء من بانكوك في أواخر أكتوبر تشرين الأول الماضي.

وقال انوند سنيدفونجز المدير التنفيذي للوكالة الحكومية للمعلومات الجيولوجية وتطوير تكنولوجيا الفضاء إن السكان المقيمين في بعض المناطق الواطئة في الغرب قد يضطرون للتعايش مع المياه لفترة أطول.

وقال انوند لرويترز "في المنطقة الغربية طاقة نظام الصرف محدودة من البداية." وأضاف ان هناك عددا أقل من القنوات مقارنة بالشرق.

وصرح بأن بعض المناطق في غرب بانكوك قد تنجو رغم ذلك تماما من الفيضانات وان من المتوقع ان تجف الشوارع الرئيسية تماما في غضون أسبوعين او ثلاثة أسابيع.

ل ص - أ ف (من)