17 كانون الثاني يناير 2012 / 10:18 / منذ 6 أعوام

تحقيق- "أجمل النظريات" العلمية في العالم

من شارون بجلي

نيويورك 17 يناير كانون الثاني (رويترز) - اختيار أفضل النظريات في العالم التي طرحها أبرز المفكرين من نظرية داروين للتطور إلى فكرة أن الشخصية تتشكل بالصدفة يتم بشكل انتقائي مثل العلم ذاته.

وفي يناير كانون الثاني من كل عام يطرح جون بروكمان الذي يعمل في المجال الفني والأدبي ويشرف على صالون الكتروني اسمه (ادج دوت أورج) على المحيطين به من العلماء وخبراء الكمبيوتر وعلماء الإنسانيات سؤالا واحدا.

في السنوات السابقة كان من بين الأسئلة المطروحة "كيف أثر الانترنت على طريقة تفكيرك؟" و"ما هو أهم اختراع خلال السنوات الألفين الماضية؟"

وطرح هذا العام سؤالا مفتوحا هو "ما هي النظرية المفضلة لديك سواء كانت عميقة أو أنيقة أو جميلة؟"

مثلت الردود التي أعلن عنها منتصف ليل الأحد دورة مكثفة في العلوم المعروف منها والبعيد المنال بناء على ردود علماء بارزين في الفضاء والفيزياء والاحياء.

ورشح عدد من بين 200 عالم ما يمكن ان نقول إنهما أقوى نظريتين علميتين على الإطلاق. وقال عالم الأحياء ريتشارد دوكينز الأستاذ الفخري بجامعة أوكسفورد "نظرية داروين في الانتقاء الطبيعي تفوز بسهولة."

وأضاف "لا يوجد قط في مجال الفهم البشري هذا الكم من الحقائق الذي يتم تفسيره من خلال طرح افتراضات محدودة" متحدثا عن النظرية التي تشمل كل شئ عن الحياة وتستند إلى فكرة الانتقاء الطبيعي الذي يعمل بشكل عشوائي في التحورات الوراثية.

كما تحصل نظرية النسبية للعالم البرت اينشتاين التي تفسر الجاذبية باعتبارها تقوسا للفضاء على بعض التأييد.

كتب عالم الفيزياء ستيف جيدينجز من جامعة كاليفورنيا في سانتا باربرا يقول "شكلت هذه الفكرة المركزية أفكارنا عن علم الكون وقدمت لنا صورة الكون الآخذ في الاتساع."

ويقول ان نظرية النسبية تفسر ظاهرة الثقوب السوداء وانكسار الضوء "بل وتطرح تفسيرا محتملا لأصل كوننا."

لكن الكثير من الأفكار المرشحة لن توجد في دورات علمية تدرس في المدارس الثانوية أو حتى الجامعة.

وأشاد تيرينس سيجنوفسكي وهو خبير في العلوم العصبية الحاسوبية باكتشاف أن العقل الواعي الإرادي ليس صاحب القرارات المهمة مثل اختيار طبيعة العمل وشريك الحياة بل "نظام قديم في المخ يطلق عليه دوائر العقد العصبية القاعدية التي لا يمكن للوعي الوصول لها" هي التي تتحكم.

ويسهب سيجنوفسكي في الشرح قائلا إن تلك الدوائر التي تعتمد على مادة الدوبامين الموجودة في الجهاز العصبي هي التي تتوقع ما اذا كان القرار سيأتي بنتائج إيجابية.. إذا اخترت هذه الشقة إلى أي مدى ستكون سعادتي؟.. وتقوم بتقييم الحالة الآنية لقشرة المخ وتبلغ المخ بأفضل مسار للتصرف." وقال في مقابلة إنه في وقت لاحق فقط يبدأ الناس في التوصل إلى تفسير لاختياراتهم ويقنعون أنفسهم بأن الإرادة والمنطق هما السبب.

أما بالنسبة لخبير علم الأعصاب روبرت سابولسكي من جامعة ستانفورد فإن أكثر الأفكار جمالا هي فكرة البزوغ او الانبثاق التي يتضح من خلالها أن ظاهرة معقدة هي في الحقيقة مكونة من مركبات شديدة البساطة بشكل ساحر.

على سبيل المثال تكون الإنسان من آلاف الجينات. كما أن معلومات مستعمرة للنمل التي تضم العاملات كل في تخصصها وشبكات معقدة تحت الأرض تبزغ من سلوك يبدو بلا معنى لآلاف مؤلفة من النمل.

يقول سابولسكي "ليس هناك خريطة عامة أو مصدر مركزي للقيادة." وأضاف أن كل نملة لديها اللوغاريتمات البسيطة الخاصة بها للتفاعل مع البيئة "ومن هنا تبزغ مستعمرة عالية الكفاءة."

وأكثر ما يثير إعجاب ستيفن كوسلين مدير مركز الدراسات المتقدمة في العلوم السلوكية بستانفورد هو الارتباط الشرطي الذي أثبته العالم ايفان بافلوف الذي يصبح فيه محفز طبيعي مثل صوت ما مرتبطا بمكافأة بعينها مثل الطعام مما ينتج عنه رد فعل معين من الجسم مثل إفراز اللعاب.

كل هذا معروف عن نظرية بافلوف. لكن ما لا يعرفه كثيرون عن الارتباط الشرطي الذي أثبته بافلوف أنه ربما يفسر أثر الحالة النفسية أو تأثير الثقة في الشفاء على الحالة الصحية. إذ إنه بعد أن يتناول الناس أدوية مسكنة مثل الاسبرين لمرات عديدة تبدأ آثار الأدوية في الظهور حتى قبل أن يبدأ مفعول المادة الفعالة في تلك الأدوية.

فمن التجارب السابقة أصبح مجرد تناول حبة الدواء تشبه الجرس في تجربة بافلوف مع الكلب.. ذلك الجرس الذي جعل الكلب يفرز اللعاب حتى قبل أن يقدم له الطعام بعد مرات من تكرار التجربة.. كذلك فإن "الارتباط الشرطي" بين مجرد رؤية حبة الدواء "تطلق عمليات تسكين الآلام التي يطلقها الدواء ذاته."

كانت أيضا النظريات العلمية التي تفسر سلوكا بشريا محيرا أو طبيعة الكون من النظريات المفضلة لدى المساهمين في موقع (ادج).

رشح خبير علم الأعصاب سام باروندز من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو فكرة أن الشخصية تتشكل بالصدفة بدرجة كبيرة. ومن ضمن القوى التي تأتي مصادفة هي أي جينات الوالدين تكون حاضرة عند لحظة التقاء البويضة مع الحيوان المنوي في عملية يكون نتيجتها مولد طفل.

وقال في مقابلة "لكن هناك أيضا احتمالات قائمة تعتمد على كيفية ظهور عمليات النمو العصبي.. فربما يظهر فيروس هنا أو مشكلة هناك داخل الرحم .. وتظل هناك احتمالات طوال الوقت." ومن العوامل التي تمثل مصادفة أيضا كيفية تصرف أي من الوالدين إزاء ميل وراثي معين لدى الطفل فهل سيعزز هذا الميل أم أنه سيقمعه؟

ويقول باروندز إن دور الصدفة في تشكيل الاختلافات بين البشر له تبعات معنوية مضيفا أنها "تشجع الفهم والتعاطف بين عدد كبير من الناس نتشارك معهم في حياتنا."

ويرى الأخصائي النفسي ديفيد مايرز من كلية هوب أن فكرة "الاستقطاب الجماعي" فكرة جميلة لأنها تفسر كيف أن التفاعل مع آخرين يؤدي غالبا إلى تضخيم الآراء المبدأية لدى الناس. على وجه الخصوص فإن مناقشة قضايا معينة مع أقران لهم نفس الأفكار تدفع الناس نحو التطرف. وقال في مقابلة "عنصر المفاجأة هو ان المجموعة ككل تصبح أكثر تطرفا مما كانت قبل النقاش."

د م - أ ف (عم)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below