27 تشرين الأول أكتوبر 2011 / 10:09 / منذ 6 أعوام

مصريون ينتظرون على الحدود لبدء تبادل سجناء مع اسرائيل

من تميم عليان

طابا (مصر) 27 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تجمع مصريون عند منطقة حدودية مع اسرائيل اليوم الخميس في انتظار تسليم سجناء يجري تبادلهم مع شخص يحمل الجنسيتين الاسرائيلية والأمريكية احتجز في مصر بتهمة التجسس.

وسيجري تبادل 25 سجينا مصريا مع إيلان جرابل (27 عاما) الذي احتجز في مصر في يونيو حزيران لاتهامه بالتوجه إلى مصر لتجنيد عملاء ومراقبة الأحداث في الثورة التي اطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك الذي كان حليفا لاسرائيل والولايات المتحدة.

ونفت اسرائيل التي توترت علاقاتها مع مصر منذ قيام الثورة هذه الاتهامات.

وتم التوصل إلى هذا الاتفاق الذي رعته الولايات المتحدة عقب نجاح اتفاق تبادل أكثر من ألف سجين فلسطيني مع الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط بوساطة مصرية والذي احتجزه حركة المقاومة الإسلامية (حماس) لمدة خمس سنوات.

ومن المتوقع نقل جرابل من القاهرة إلى تل أبيب جوا في حين ان السجناء المصريين وأغلبهم من شبه جزيرة سيناء سينقلون عبر المعبر الحدودي الملاصق لمنتجع طابا المصري على البحر الأحمر. ومن المقرر أن تتم عملية التبادل بعد ظهر اليوم.

وقال محمد السواركي وأخوه أشرف عبد الله (18 عاما) من بين الذين سيفرج عنهم إنه يريد فقط أن يرى أخاه وامتدح عمل مصر على الإفراج عنه وقال انه شيء طيب.

وقالت أسرته إنه حكم عليه بالسجن ثلاث سنوات في اسرائيل لاتهامات بعبور الحدود بشكل غير مشروع. وهم يقولون إنه ضل طريقه. وكان قد أمضى عاما في السجن.

وقال آخرون في المنطقة إن الكثير من السجناء المصريين الذين سيفرج عنهم شاركوا في التهريب وهو أمر منتشر بامتداد الحدود بين مصر واسرائيل وقطاع غزة الفلسطيني.

وقالت هيئة السجون الاسرائيلية إن عبد الله سجن لتهريب المخدرات وكذلك لاختراق الحدود. وقالت إن الآخرين الذين سيفرج عنهم احتجزوا لاتهامات مماثلة منها تهريب السلاح لكن ليس من ضمن الاتهامات التجسس أو الهجوم على اسرائيليين.

وقال يوسف الأطرش الذي ذكر ان اثنين من اخوته بين السجناء الذين سيفرج عنهم في حين أن أخا ثالثا له سيظل وراء القضبان إن سعادتهم لم تكتمل لانهم يريدون الإفراج عن الأخ الثالث. وأضاف أن اخوته عبروا الحدود بسبب الظروف الصعبة.

ويشكو الكثير من بدو سيناء من إهمال الدولة لهم. فعلى الرغم من ان منتجعات مثل طابا وشرم الشيخ بفنادقها ذات الخمس نجوم تعج بالسائحين فإن البدو يقولون إنهم مستبعدون من الوظائف وعليهم العيش بمصادر رزق هزيلة أو اللجوء إلى التهريب.

واحتلت اسرائيل سيناء عام 1967 وأعادتها إلى مصر في الثمانينات بعد أن وقعت مع مصر معاهدة سلام عام 1979 في أول اتفاق من نوعه بين دولة عربية واسرائيل.

وقالت اسرائيل إن ثلاثة من بين السجناء المصريين الذين سيجري مبادلتهم دون سن 18 عاما. ودعت إلى خطوات إضافية للمساعدة على الإفراج عن اسرائيلي آخر يدعى عودة سليمان الترابين الذي سجنته مصر قبل 11 عاما.

وقالت والدة جرابل وقت اعتقاله إن ابنها وهو طالب حقوق في الولايات المتحدة يعمل لدى خدمة سانت اندروز للاجئين وهي منظمة غير حكومية في القاهرة.

وهاجر جرابل إلى اسرائيل عام 2005 قادما من نيويورك وخدم في جيشها في حرب لبنان عام 2006 .

وعلى مدى سنوات ألقت مصر القبض على عدد من الناس اتهموا بالتجسس لصالح اسرائيل.

وأعادت اسرائيل سفيرها من مصر في سبتمبر أيلول عندما هاجم متظاهرون السفارة الاسرائيلية احتجاجا على قتل أفراد من الجيش المصري على الحدود عندما كانت القوات الاسرائيلية تلاحق من قالت إنهم مهاجمون اخترقوا حدودها في أغسطس آب.

د م - أ ف (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below