مقتل جندي تركي في كمين للمتمردين الاكراد

Mon Jun 27, 2011 10:26am GMT
 

اسطنبول 27 يونيو حزيران (رويترز) - قالت مصادر امنية أن جنديا تركيا قتل واصيب ثلاثة في كمين نصبه انفصاليون اكراد قرب الحدود التركية مع إيران في ساعة متأخرة من مساء أمس الأحد.

وتتصاعد التوترات في المنطقة الكردية في جنوب شرق تركيا بعدما هدد حزب موال للاكراد بمقاطعة البرلمان.

وقتل الاكراد ضابطي شرطة تركيين في الاسبوع الماضي في اقليم تونجلي الشرقي.

وقال حزب السلام والديمقراطية الكردي الذي فاز بعدد 36 مقعدا في البرلمان في الانتخابات التي جرت في 12 يونيو حزيران انه لن يحضر جلسات البرلمان حتى يسمح لنائب منتخب بشغل مقعده.

وكانت لجنة الانتخابات التركية قد اسقطت عضوية خطيب دجلة بسبب ادانه سابقة بنشر "دعاية ارهابية".

وقد تقود الخطوة التي اشعلت احتجاجات في المناطق الكردية لانتخابات تكميلية.

وشارك ثلاثة من مرشحي الحزب المنتخبين حديثا عشرات اخرين نظموا احتجاجات في وسط اسطنبول أمس الاحد. ووقعت مصادمات بين محتجين يلقون الحجارة والشرطة التي استخدمت غازا مسيلا للدموع ومدافع ماء لتفريقهم. واعتقلت السلطات 40 شخصا.

وفي فبراير شباط انهى حزب العمال الكردستاني هدنة استمرت ستة اشهر واعلن ما وصفه بموقف "الدفاع النشط" اي حق مقاتليه في الدفاع عن النفس في حالة تعرضهم للخطر دون شن هجمات.

ه ل - أ ف (سيس)