انصار رئيس باكستان يحتشدون عند قبر زوجته بوتو في ذكرى اغتيالها

Tue Dec 27, 2011 12:03pm GMT
 

من حامد شيخ

جرخي خدا بخش (باكستان) 27 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - تجمع انصار الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري اليوم الثلاثاء عند قبر زوجته الراحلة بينظير بوتو في الذكرى الرابعة لاغتيالها.

ويواجه زرداري الذي أصبح رئيسا للبلاد بعد اغتيال بينظير بوتو رئيسة الوزراء السابقة عام 2007 عقب عودتها من منفاها الاختياري أكبر تهديد فيما يبدو لحكومته.

وقال لعشرات الالاف من الانصار "نريد ان نصنع التاريخ لا ان نهيمن على عناوين الاخبار. أقول لكم ان السياسة -والتي تركناها لرئيس وزرائنا والحكومة- هي فن الممكن. لكن بناء أمة هي فن غير الممكن واعتقد انني أقدم فن غير الممكن."

وفي بيان سابق اليوم قال زرداري مشيرا إلى بوتو "كان اغتيالها ... مؤامرة لحرمان باكستان من أفضل امل لها لإقامة نظام ديمقراطي كامل."

وحث "كل القوى الديمقراطية والباكستانيين الوطنيين على إحباط كل المؤامرات ضد الديمقراطية والمؤسسات الديمقراطية."

ويقول أعضاء حزب الشعب الباكستاني الذي ينتمي له زرداري إن معارضين يتعاونون مع المحكمة العليا والجيش لإسقاط الحكومة.

وتأتي ذكرى اغتيال بوتو في نفس اليوم الذي بدأت فيه المحكمة العليا المداولات فيما إذا كانت ستجري تحقيقا خاصا بها حول ما يطلق عليه فضيحة المذكرة (ميمو جيت).

ومن المرجح أن تتصدر جلسة فضيحة المذكرة التي رفعت دون اتخاذ أي قرار صدر الصفحات غدا الأربعاء مما يظهر الاهتمام المتزايد بالتطورات الرئيسية في هذه الأزمة.   يتبع