حلف الأطلسي يحقق في غارة أصابت موقعا للمعارضة بشرق ليبيا

Fri Jun 17, 2011 1:44pm GMT
 

بروكسل 17 يونيو حزيران (رويترز) - قال حلف شمال الاطلسي اليوم الجمعة إنه يتحقق من صحة ما إذا كانت إحدى ضرباته الجوية في ليبيا أصابت عن طريق الخطأ ما لا يقل عن 16 مقاتلا بجراح ودمرت ست شاحنات قتالية تابعة لهم.

وقال فرج المغربي المتحدث باسم المعارضين المسلحين إن الحادث وقع بالقرب من اجدابيا وهي بلدة تبعد حوالي 180 كيلومترا إلى الجنوب من بنغازي معقل المعارضة التي تسعى للاطاحة بالزعيم الليبي معمر القذافي.

وقال لرويترز هاتفيا "كانت (على الأرجح) غارة جوية لحلف الأطلسي أصابت ذلك الموقع بطريق الخطأ."

واضاف قوله "اننا نتحرى الأمر لمعرفة من أين أتى الهجوم الجوي سواء أكان هجوما لحلف الاطلسي أم لقوات القذافي."

وصرح بأنه لم يقتل احد في الهجوم وان الهجوم دمر ست شاحنات للمقاومين مزودة بمدافع مضادة للطائرات.

وقال مايك براكن المتحدث العسكري باسم حلف الأطلسي إن الحلف في الوقت الراهن ليس في وضع يتيح له تأكيد أو نفي التقرير وليس له أفراد على الأرض في ليبيا.

وأضاف "حلف الأطلسي على علم بالتقارير الإعلامية عن حادث اشتمل قوات معارضة. نتحرى تفاصيل وملابسات هذا الحادث."

ويتعرض حلف الأطلسي لضغوط لتصعيد حملته في ليبيا حتى تتحول الاوضاع لصالح المعارضة خاصة في الجبهة الشرقية التي وصلت الى حالة من الجمود.

وقال براكن إن التحقيق فيما يسمى "الاستهداف الديناميكي" الذي يحدد أفراد طاقم الطائرة الاهداف أثناء الطيران يتتطلب وقتا أطول من طلعات القصف المحدد أهدافها سلفا.   يتبع