نشطاء.. القوات السورية تقتل سبعة محتجين

Fri Oct 7, 2011 1:39pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل ومقتبسات لميدفيديف)

بيروت 7 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال نشطاء إن القوات السورية قتلت سبعة أشخاص على الأقل حين فتحت النار لتفريق محتجين على حكم الرئيس بشار الأسد بعد صلاة الجمعة اليوم في دمشق وحمص.

وقال رامي عبد الرحمن رئيس المرصد السوري لحقوق الانسان ومقره بريطانيا إن ثلاثة قتلوا في ضاحية دوما بدمشق وأربعة في باب السباع بمدينة حمص حيث اشتبكت القوات السورية مع منشقين عن الجيش ومسلحين الأسبوع الماضي.

وأشار النشطاء إلى أن المحتجين تعرضوا أيضا لاطلاق النار في منطقة دير الزور القبلية على الحدود السورية العراقية وفي مدينة حماة.

وأظهرت لقطات فيديو محتجين يحملون لافتات يحثون فيها المجتمع الدولي على حماية المدنيين.

وردد المحتجون هتافات ضد الاسد تدعوه للتنحي هو وحزبه.

وقال نشط لقناة الجزيرة التلفزيونية إن المحتجين السوريين أحرقوا علمي روسيا والصين بسبب استخدام الدولتين حق النقض (الفيتو) في مجلس الامن التابع للامم المتحدة لاعاقة قرار وضعت مسودته دول أوروبية لحث سوريا على إنهاء قمع الاحتجاجات التي بدأت قبل ستة شهور.

وقال الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف اليوم إن القيادة السورية يجب أن تترك الحكم اذا كانت غير قادرة على تطبيق الإصلاحات التي وعدت بها.

وأضاف "نستخدم كل قنواتنا ونعمل بهمة لدى القيادة السورية ونطالب بأن تطبق القيادة السورية الإصلاحات اللازمة."   يتبع