مراقبون عرب يقومون بجولة في حمص ودبابات سورية تنسحب من المدينة

Tue Dec 27, 2011 1:58pm GMT
 

(لاضافة انتهاء أول يوم عمل للمراقبين في حمص وتنظيم احتجاج واشتباكات على الحدود ومهاجمة خط للغاز)

من مريم قرعوني واريكا سولومون

بيروت 27 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت قناة الدنيا التلفزيونية السورية إن مراقبي جامعة الدول العربية أنهوا اليوم الثلاثاء أول يوم عمل لهم في مدينة حمص السورية وسيستكملون جولتهم غدا الاربعاء.

ويقوم مراقبو جامعة الدول العربية بمهمة لتقييم مدى التزام سوريا بوقف حملة القمع التي تشنها على المحتجين منذ تسعة اشهر. وحمص هي أحدى مراكز الاحتجاجات وكانت اول بلدة سورية يزورها المراقبون.

وتظاهر عشرات الالاف في حمص اليوم احتجاجا على حكم الرئيس السوري بشار الأسد وسحب الجيش بعض دباباته عقب معارك أسفرت عن مقتل 34 شخصا.

وقال نشط إن ما يصل إلى 12 دبابة شوهدت وهي تنسحب من حي بابا عمرو قبيل وصول المراقبين إلى المدينة. وبابا عمرو من أكثر أحياء حمص اضطرابا. وأضاف النشط أن دبابات أخرى تم إخفاؤها.

وقال نشط في حمص يدعى محمد صالح لرويترز عبر الهاتف "يقع منزلي عند المدخل الشرقي لبابا عمرو. رأيت ست دبابات على الأقل تغادر الحي في حوالي الساعة الثامنة صباحا (0600 بتوقيت جرينتش).. لا أعلم إذا كان هناك المزيد من الدبابات في المنطقة."

وذكر المرصد السوري لحقوق الانسان ومقره بريطانيا استنادا إلى تقارير نشطاء أن المحتجين احتشدوا في حي الخالدية وهو من بين أربعة أحياء في حمص تشهد إراقة دماء بسبب اشتباك قوات الامن التي تستخدم الدبابات مع معارضين.

ويقول النشطاء إنهم يريدون توصيل رسالة إلى بعثة الجامعة العربية مفادها أنه ينبغي عدم السماح للدولة بأن تخدع فرق المراقبين وتطلعها على الاماكن التي تكون الحياة فيها طبيعية نسبيا في المدينة.   يتبع