الناجون من هجوم بيرل هاربر يحيون ذكراه السبعين

Thu Dec 8, 2011 7:37am GMT
 

هونولولو 8 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - كان نحو 120 ناجيا مسنا من الهجوم على الاسطول الامريكي في بيرل هاربر من بين خمسة آلاف شخص أحيوا ذكراه السبعين امس الأربعاء في مراسم هادئة ومشحونة بالمشاعر.

وتساقطت أمطار خفيفة بينما تذكر المتحدثون من قتلوا او أصيبوا منذ سبعة عقود علاوة على الناجين الذين قاتلوا خلال الحرب العالمية الثانية بعد هجوم جوي وبحري شنته اليابان في السابع من ديسمبر كانون الأول 1941 مما أدى الى خوض الولايات المتحدة الحرب.

وقال مال ميدلسوورث (88 عاما) وهو محارب قديم من الناجين من الهجوم في كلمة "نجتمع هنا اليوم لإحياء الذكرى السبعين لواحد من أهم أحداث القرن العشرين.

"افضل وسيلة لهذا هي تكريم كل من ضحوا بأرواحهم في جميع القواعد العسكرية بجزيرة اواهو في ذلك الأحد وليس بيرل هابر وحسب." وكان ميدلسوورث في الثامنة عشرة من عمره ويخدم بقوات مشاة البحرية على متن المدمرة سان فرانسيسكو في ذلك الصباح.

وأسفر الهجوم عن مقتل نحو 2400 شخص وإصابة 1178 آخرين وغرق او تدمير 12 سفينة حربية أمريكية و323 طائرة مما ألحق أضرارا هائلة بأسطول المحيط الهادي.

وقال منظمون إن نسبة حضور الاحتفال هي الأكبر منذ عام 1991 الذي شهد إحياء الذكرى الخمسين للهجوم.

وكان نحو نصف من لاقوا حتفهم في الهجوم على بيرل هاربر بحارة على متن البارجة اريزونا التي أغرقتها طوربيدات يابانية في بداية الهجوم مما أسفر عن مقتل 1177 من جملة 1400 هم أفراد طاقمها.

د ز - أ ف (سيس)