18 تشرين الثاني نوفمبر 2011 / 10:09 / بعد 6 أعوام

استطلاعات.. الحزب الوطني في نيوزيلندا في طريقه لفوز كاسح

ولنجتون 18 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - أظهرت استطلاعات رأي اليوم الجمعة أن الحزب الوطني الحاكم في نيوزيلندا في طريقه لتحقيق فوز كاسح في انتخابات تجرى الاسبوع المقبل وقد يحظى بأغلبية واضحة.

وتحكم الائتلافات نيوزيلندا منذ عام 1996 عندما بدأ تطبيق نظام تصويت ألماني يقوم على القائمة النسبية.

وأظهرت مجموعة من استطلاعات الرأي اليوم الجمعة إن نسبة تأييد الحزب الوطني وهو من أحزاب يمين الوسط ويقوده رئيس الوزراء جون كي حصل على نسبة تأييد تزيد على 50 في المئة.

وأظهر استطلاع رأي أجرته رويترز وهو من بين أهم خمسة استطلاعات رأي أن نسبة تأييد الحزب الوطني تصل إلى 51.7 في المئة بينما يحل حزب العمال الذي ينتمي إلى يسار الوسط في المركز الثاني بنسبة تأييد تصل إلى 26.2 في المئة.

ويقضي نظام القائمة النسبية في نيوزيلندا بأنه يجب على الاحزاب أن تفوز إما بمقعد في المجالس المحلية أو بنسبة خمسة في المئة على الاقل في الانتخابات العامة في نيوزيلندا حتى يكون لها تمثيل في البرلمان.

ي ا - أ ف (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below