إسرائيل تعتقل رجلا قذف القنصلية المصرية في ايلات بالحجارة

Thu Sep 8, 2011 11:46am GMT
 

من دان وليامز

القدس 8 سبتمبر أيلول (رويترز) - وجهت إسرائيل اتهامات جنائية اليوم الخميس لرجل رشق بالحجارة القنصلية المصرية في مدينة إيلات قرب موقع هجوم شنه متسللون الشهر الماضي وتسبب في توتر العلاقات بين البلدين.

وقال محامي المتهم دافيد ماكميل (24 عاما) إنه كان مخمورا عندما رشق مجمع القنصلية في المدينة المطلة على البحر الأحمر بالحجارة يوم الأحد وإنه عبر عن أسفه بعد اعتقاله.

ويواجه ماكميل عقوبة قصوى بالسجن اربع سنوات بشأن تهم "الاضرار بعلم أو رمز دولة صديقة" و"محاولة إلحاق الضرر عمدا" وفقا للائحة الاتهام التي قدمت لمحكمة بئر سبع في جنوب إسرائيل.

وقال المحامي تامار اولمان "ليس له هدف سياسي أو يضمر عداء تجاه القنصلية. يبدو أن العلم المصري لفت انتباهه فحسب."

وكان مسلحون قالت إسرائيل إنهم فلسطينيون تسللوا عبر شبه جزيرة سيناء قتلوا ثمانية اشخاص قرب ايلات في 18 اغسطس اب.

وقتلت القوات الإسرائيلية سبعة من المسلحين في الاشتباكات التي أدت أيضا إلى مقتل خمسة من جنود حرس الحدود المصريين.

وهددت مصر بسحب سفيرها احتجاجا على الحادث. واثناء مظاهرة أمام السفارة الإسرائيلية في القاهرة تسلق أحد المحتجين المبنى الذي توجد به السفارة وأنزل العلم الإسرائيلي.

وقالت لائحة الاتهام الاسرائيلية إنه بعدما قذف ماكميل الحجر الأول وواجهه اثنان من العاملين سألهما عما إذا كان المبنى هو البعثة المصرية. وعندما ردا بالايجاب ألقى حجرين آخرين واستخدم لغة بذيئة.   يتبع