مبعوث سول.. من الصعب إقناع بيونجيانج بالتخلي عن برنامجها النووي

Fri Jul 29, 2011 8:10am GMT
 

سول 29 يوليو تموز (رويترز) - قال المبعوث النووي لكوريا الجنوبية اليوم الجمعة إنه سيكون من الصعب للغاية إقناع كوريا الشمالية بالتخلي عن برنامجها النووي وإن من غير المرجح أن تسفر الدبلوماسية التي تهدف إلى استئناف المحادثات النووية عن انفراج كبير.

واجتمع الأسبوع الماضي المبعوثان النوويان في الكوريتين للمرة الأولى منذ عامين ويزور دبلوماسي كوري شمالي كبير نيويورك لاجراء محادثات مما أنعش الامال في استئناف حوار لنزع السلاح النووي بعد فترة توقف استمرت لاكثر من عامين.

وقال مبعوث كوريا الجنوبية وي سونج لاك لمجموعة صغيرة من المراسلين الاجانب في سول "لسنا متفاءلين بالمحادثات السداسية كما كانت وكما هي الان."

وتعرض المحادثات السداسية التي تشارك فيها أيضا الصين واليابان وروسيا والولايات المتحدة على كوريا الشمالية مساعدات اقتصادية وأخرى في مجال الطاقة وعلاقات مع الولايات المتحدة واليابان مقابل التخلي عن برنامجها النووي.

ويرى معظم المحللين أن من غير المرجح أن تتخلى كوريا الشمالية عن برنامجها النووي ويقولون إنها ترى في القنبلة الذرية الرادع الأمثل وورقة التفاوض الأخيرة.

وقال وي إنه سيكون من الصعب إقناع الشمال بالتخلي عن خططه النووية التي تعاظمت العام الماضي بالكشف عن منشأة لتخصيب اليورانيوم الى جانب برنامج البلوتونيوم.

وأضاف "لا أعتقد أن كوريا الشمالية ستتخلى بسهولة عن الأسلحة النووية.. لكنني لا أفقد الأمل. سنجعلهم يتخلون عن (الأسلحة النووية) ... قد يكون طريقا طويلا ومتعرجا."

وصرح بأن بداية الحوار الثنائي هو عملية لبناء الجسور.

ي ا - أ ف (سيس)