مسؤولون: مقتل 23 في انفجارات بجنوب أفغانستان

Fri Jul 29, 2011 9:40am GMT
 

(لتغيير المصدر وعدد القتلى)

لشكركاه (أفغانستان) 29 يوليو تموز (رويترز) - قال مسؤولون إن متفجرات مزروعة في الطريق قتلت 23 مدنيا في جنوب أفغانستان اليوم الجمعة بعدما مر جرار وحافلة صغيرة فوقها في إقليم هلمند.

وقال كمال الدين رئيس مديرية الامن الوطني في هلمند ان الحافلة كانت متجهة من منطقة نهر السراج الى لشكركاه عاصمة الاقليم وإنها مرت فوق لغم وقتل من كانوا على متنها وعددهم 19 شخصا.

وذكر حكمة الله أكمل وهو قائد في شرطة الطرق السريعة أنه عند وصول قوات الأمن إلى المكان تعرضوا لهجوم من مقاتلين من حركة طالبان.

وأضاف أنه يبدو أن 17 شخصا على الاقل قتلوا لكن الدمار الذي سببه الانفجار جعل من الصعب تحديد عدد من كانوا على متن الحافلة.

وقال مسؤولون إن قنبلة مزروعة على الطريق انفجرت أيضا في جرار بمنطقة جارمسير جنوبي لشكركاه مما أسفر عن مقتل أربعة مدنيين.

وقالت بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان إن النصف الأول من هذا العام هو الأدمى بالنسبة للمدنيين في أفغانستان منذ اندلاع الحرب قبل عشر سنوات.

وزاد عدد قتلى المدنيين بين يناير كانون الثاني ويونيو حزيران بنسبة 15 في المئة مقارنة مع النصف الاول من عام 2010 بسبب تفجير عبوات ناسفة على الطرق وتفجيرات انتحارية وتصاعد القتال على الأرض وسقط المزيد من القتلى في الغارات الجوية.

ويأتي سقوط قتلى في هلمند بعد يوم من مقتل 17 مدنيا على الأقل بينهم 12 طفلا تتراوح أعمارهم بين أربعة و13 عاما عندما استهدف مهاجمون انتحاريون مبان حكومية في إقليم ارزكان المجاور.   يتبع